كشف التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان، عن رصد وتوثيق 73 انتهاكاً، وجرائم ارتكبتها ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران بحق سكان مديريات صالة والقاهرة والمظفر بمدينة تعز اليمنية خلال الفترة من 1 نوفمبر وحتى 19 ديسمبر 2020م.

وأوضح التحالف في تقرير له اليوم، بعنوان (تعز قصف لا يتوقف) نشرتهُ وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ) أن القصف المدفعي الذي شنته ميليشيا الحوثي الإرهابية من مواقع تمركزها شمال وشرق مدينة تعز، مستهدفةً عدداً من المناطق المأهولة بالسكان ومنشآت حيوية، أسفر عن مقتل 11 مدنياً بينهم ستة أطفال، وإصابة 37 أخرين بينهم 21 طفلاً وأربع نساء، وإلحاق أضرار جزئية وكلية بعدد 25 منشأة وممتلكات عامة وخاصة.

ولفت التقرير الانتباه إلى أن القصف المدفعي الحوثي على أحياء مدينة تعز السكنية خلال شهر نوفمبر وثلثي شهر ديسمبر 2020م ألحق أضراراً بالغة بعدد 20 منشأة وممتلكات خاصة بينها 11 منزلاً، تضررت بشكل جزئي ومنزل واحد دمر كلياً، بالإضافة إلى إلحاق أضرار جزئية بعدد خمس محالا تجارية وثلاث مركبات تعود ملكيتها لمدنيين، فيما أسفر كذلك عن إلحاق أضرار جزئية متفاوتة لخمس منشآت عامة مرفقين صحيين ومسجدين ونادي رياضي.