أكد أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، أن بيان العلا يتضمَّن اتفاقًا للتضامن الدائم ويعتبر إنجازًا تاريخيًا، مشيرًا إلى أن بيان العلا سيعزز وحدة الصف الخليجي والعربي وتماسكه. وبعث أمير الكويت رسالة شكر إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز جاء فيها:

«خادم الحرمين الشريفين الأخ العزيز الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

يطيب لي إثر مغادرة المملكة العربية السعودية الشقيقة عقب اختتام أعمال الدورة الحادية والأربعين للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي استضافها البلد الشقيق أن أعبِّر لكم عن بالغ الشكر على ما حظينا به والوفد المرافق من حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة مثمنًا عاليًا مبادرتكم أخي خادم الحرمين الشريفين الكريمة في إطلاق قمة السلطان قابوس والشيخ صباح على هذه القمة، والتي تمثل لمسة وفاء اعتدنا عليها من لدنكم.

كما ونعرب لكم عن خالص التهنئة بمناسبة بيان العلا المتضمن اتفاق التضامن الدائم والصادر خلال انعقاد هذه الدورة الحادية والأربعين للمجلس الأعلى لدول الخليج العربية والذي يعتبر إنجازًا خليجيًا وعربيًا سيعزز وحدة الصف الخليجي والعربي وتماسكه، مشيدين بما توصلت إليه هذه الدورة من قرارات بناءة ستعزز بعون الله تعالى مسيرة مجلس التعاون وبما يعود بالخير على دولنا وأبناء دول المجلس وتحقيق أهدافهم وتطلعاتهم المنشودة، سائلين المولى تعالى أن يديم عليكم موفور الصحة والعافية وأن يحقق للمملكة العربية السعودية الشقيقة وشعبها الكريم كل الرفعة والرقي والازدهار في ظل قيادتكم الحكيمة».

وقد أعلنت وكالة أنباء الكويت أن الشيخ نواف غادر السعودية بعد مشاركته بالقمة الخليجية بالعلا.