ودع الرجاء المغربي دوري أبطال إفريقيا، من دور الـ32 إثر خسارته من ضيفه السنغالي تونجيت بعد أن فجر الأخير مفاجأة من العيار الثقيل بالفوز 3/ 1 بركلات الترجيح.

ومن المحتمل أن يلتقي فريق الاتحاد مع الرجاء المغربي في نهائي البطولة العربية، حيث يلعب الفريق المغربي مباراة إياب نصف نهائي البطولة العربية مع الإسماعيلي الاثنين المقبل، والفائز منهما في مجموع المباراتين يلاقي الاتحاد، حيث فاز الإسماعيلي ذهابًا 1/ 0.

تجدر الإشارة إلى أن ملعب محمد الخامس، هو المرشح لاستقبال المباراة النهائية لكأس محمد السادس للأندية الأبطال، حيث يقام النهائي بالمغرب، وتحول ملعب محمد الخامس إلى بركة من المياه بسبب هطول الأمطار، مما تسبب في صعوبة حركة الكرة واللاعبين، مما دفع لاعبي الرجاء إلى الاعتماد على الكرات الطولية، والتمرير بقوة.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب بعد المباراة، بصور وفيديوهات لأرضية ملعب محمد الخامس، تظهر الحالة الكارثية للملعب الذي تحول إلى شبه مستنقع في غضون 90 دقيقة، على الرغم من الأموال الطائلة التي صرفت في السنوات القليلة الماضية لإصلاحه وتجهيزيه.