أطلقت رئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف مبادراتها الخاصة بملتقى مكة الثقافي في دورته الحالية والتي تحمل عنوان «كيف نكون قدوة في العالم الرقمي «، وتعزز مبادرات الرئاسة التحوّل الرقمي والهادف لتقديم أفضل وأرقى الخدمات لقاصدي المسجد الحرام، وتضمنت مبادرة الروبوت الذكي الذي يستخدم في التعقيم والوقاية البيئية ومكافحة الأوبئة في الأماكن المغلقة، ويعمل بنظام تحكم آلي مبرمج على خارطة مسبقة، وهو حاصل على براءة اختراع SLAM، مع وحدة الانحلال عالية الأداء.

كما تشمل المبادرات «مشروع التعليم الإلكتروني بمعهد الحرم المكي» ويقوم على تقديم التعليم الإلكتروني للراغبين، وتقريب المناهج الدراسية بمعهد الحرم المكي الشريف إلكترونيا وتحميلها على مقاطع صوتية ومرئية، انطلاقًا من مكانة معهد الحرم المكي الشريف ورسالته العالمية، في التعليم والدعوة إلى الله، بالإضافة إلى إقامة مشروع التعليم الإلكتروني بمعهد الحرم المكي الشريف، يتيح فرصة للراغبين في التعلم عن بعد، من كافة أرجاء المعمورة، تحقيقًا لرسالة رئاسة الحرمين العالمية،

وأطلقت رئاسة الحرمين مبادرة لبث الدروس العلمية اليومية عبر منصة «منارة الحرمين» ويتم عن طريقها إلقاء الدروس العلمية اليومية والمحاضرات والندوات مباشرةً صوتًا وصورةً، وتوثيق المحاضرات والندوات والأيام العلمية ومونتاجها وتعديلها ونشرها عبر اليوتيوب، تيليجرام، مقاطع صوتية، مقاطع فيديو، مقاطع قصيرة، وأيضًا مبادرة «بادر» وتسعى إلى نشر ثقافة التفكير الإبداعي بين منسوبي المعهد وطلابه لتقديم مبادرات تحت شعار: كيف نكون قدوة في العالم الرقمي؟ وتمنح أفضل الأفكار جائزة عبارة عن دعم لتلك الأفكار وأصحابها إلى أن ترى النور.

كما دشنت رئاسة الحرمين ضمن مبادراتها في ملتقى مكة الثقافي تحت عنوان كيف نكون قدوة في العالم الرقمي «منصة معهد الحرم المكي الشريف التعليمية» وهي منصة مخصصة للهواتف الذكية، ووفر نظامًا تعليميًّا رائدًا تتكامل به العملية التعليمية عن بعد، في سبيل صناعة جيل واعد، لا تتعثر مسيرته التعليمية في الأزمات.