يواجه تطبيق «واتساب» انتقادات عنيفة؛ إثر طلبه من مستخدميه حول العالم والبالغ عددهم نحو ملياري مشترك، الموافقة على شروط استخدام جديدة تتيح له تشارك المزيد من البيانات مع فيسبوك.

وشدد على أنه لن يكون بمقدور المستخدمين الذين يرفضون الموافقة على الشروط الجديدة استخدام حساباتهم اعتبارا من 8 فبراير المقبل.

وذكرت الشركة- حسب ما نقلته مواقع عديدة مهتمة بشؤون التقنية- أن البيانات التي قد يجري تشاركها بين “واتساب” ومنظومة تطبيقات “فيسبوك” (بينها “إنستجرام” و”ماسنجر”) تشمل جهات الاتصال ومعلومات الملف الشخصي، وهي لا تشمل مضمون الرسائل التي تبقى مشفرة.