نفذ مواطنون إيرانيون من المتقاعدين والمعلمين، اليوم الأحد، وقفات احتجاجية في العاصمة الإيرانية طهران ومدن أخرى، وذلك اعتراضا على تردي أوضاعهم المعيشية وعدم تلبية السلطات لمطالبهم.



وتداولت وسائل إعلام إيرانية معارضة مقاطع فيديو، وصورا توثق وقفة احتجاجية لعشرات المتقاعدين أمام مقر البرلمان بالعاصمة طهران، حيث ندد المحتجون بما اعتبروه ”عدم النظر في أوضاعهم وتردي ظروفهم المعيشية“.

ونقل موقع تليفزيون ”إيران إنترناشونال“ المعارض عن أحد المحتجين في الوقفة قوله، ”إننا لم نعد نعيش، فقط نتنفس، وها نحن ننظم هذه الوقفات الاحتجاجية لكي نحصل على حقوقنا“.

وفي مدينة عيلام الواقعة غربي إيران، تظاهر عشرات من المتقاعدين أمام مقر بلدية المدينة، مطالبين السلطات النظر في أوضاعهم المعيشية، فيما احتج متقاعدون آخرون في مدينة أصفهان وسط البلاد على تأخر السلطات الإيرانية في معالجة ملف التأمينات الاجتماعية.