جمعت المملكة المتحدة من حلفائها مليار دولار (820) مليون يورو من أجل مساعدة «الدول المعرضة» للحصول على اللقاحات ضد فيروس كورونا المستجد، على ما أعلنت وزارة الخارجية أمس قبل زيارة افتراضية للأمين العام للأمم المتحدة إلى لندن. وأوضحت الوزارة في بيان أن هذا المبلغ الذي تم جمعه بشكل أساسي من كندا وألمانيا واليابان وأضافت إليه لندن 548 مليون جنيه إسترليني (608) ملايين يورو بعدما وعدت بتقديم جنيه استرليني مقابل كل أربعة دولارات يتم جمعها، «سيسمح بتوزيع مليار جرعة من اللقاحات ضد فيروس كورونا المستجد في 92 دولة نامية هذه السنة». وقال وزير الخارجية دومينيك راب: «سنكون بمأمن من هذا الفيروس حين نصبح جميعًا بمأمن، لذلك نركز جهودنا على حل عالمي لمشكلة عالمية». وتابع «من الطبيعي بمناسبة الذكرى الـ75 لإنشاء الأمم المتحدة أن تقوم المملكة المتحدة بمبادرة لدى حلفائها من أجل وضع مليار جرعة من اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد في متناول الدول المعرضة». وشارك غوتيريش امس في مراسم افتراضية ويعقد اليوم اجتماعا مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ودومينيك راب وألوك شارما رئيس قمة المناخ «كوب26» التي تنظمها المملكة المتحدة هذه السنة في غلاسكو.

وفي سياق متصل تلقت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية وزوجها الأمير فيليب أمس الأول الجرعة الأولى من اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد فيما يتم تلقيح البابا فرنسيس الأسبوع المقبل، في وقت تتكثف حملات التلقيح في العالم في مواجهة تواصل تفشي وباء كوفيد-19.



بانوراما

أمريكا 314.093 إصابة جديدة 3.623 حالة وفاة

كوريا الجنوبية 665 إصابة

المكسيك 1135 وفاة

مصر 989 إصابة

تونس 2611 إصابة

المغرب 1416 إصابة

الجزائر 256 إصابة

الأردن 796 إصابة