انضم 25 مليون مستخدم جديد في جميع أنحاء العالم لبرنامج المحادثات «تليجرام»، خلال 72 ساعة، وذلك عقب تحديثات مثيرة للجدل لسياسة الخصوصية على تطبيق واتساب، وتجاوز عدد المستخدمين النشطين للتليجرام 500 مليون.

وقال مؤسس التطبيق بافل دوروف عبر قناته في «تليجرام»: طوال تاريخنا الممتد لسبع سنوات لحماية خصوصية المستخدم، شهدنا ارتفاعًا في المستخدمين، لكن هذه المرة كل شيء مختلف، وأشار المؤسس إلى أنه ليس لديه مساهمون أو معلنون يقدم الموقع تقاريره إليهم، بفضل هذا، يمكن لتطبيق «تليجرام»، وضع قواعده الخاصة، وكذلك اتباع المبادئ التي لا تمليها الرغبة في كسب المزيد من المال.