تمكّن مشروع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية "مسام لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام" خلال الأسبوع الثاني من شهر يناير 2021م من انتزاع 1.500 لغم، منها 22 لغما مضادة للأفراد، و107 ألغام مضادة للدبابات، و1.367 ذخيرة غير متفجرة، و4 عبوات ناسفة، وبلغ إجمالي ما تم نزعه منذ بداية المشروع حتى الآن 211.572 لغما زرعتها الميليشيات الحوثية الانقلابية في الأراضي والمدارس والمنازل في اليمن، راح ضحيتها عدد كبير من الأبرياء في مختلف الأعمار.

وجرى هذ الأسبوع نزع 125 ذخيرة غير متفجرة في مدينة زنجبار بمحافظة أبين، ونزع 22 لغما مضادا للدبابات، و22 ذخيرة غير متفجرة في مدينة خب الشعف بمحافظة الجوف، ونزع لغم واحد مضاد للأفراد في مدينة ناطع بمحافظة البيضاء، ونزع لغمين مضادين للأفراد في مدينة قعطبة بمحافظة الضالع، ونزع 9 ألغام مضادة للدبابات، و5 ذخائر غير متفجرة بمدينة الخوخة في محافظة الحديدة، ونزع 214 ذخيرة غير متفجرة في محافظة مأرب.

كما تم نزع 458 ذخيرة غير متفجرة في مدينة عتق، وعبوة ناسفة واحدة في مدينة عين، و3 ألغام مضادة للدبابات بمدينة الساق بمحافظة شبوة، ونزع 3 ألغام مضادة للأفراد في مدينة الوازعية بمحافظة تعز، ونزع 9 ألغام مضادة للأفراد، و9 ألغام مضادة للدبابات، وعبوتين ناسفتين في مدينة المخا بتعز، ونزع 5 ألغام مضادة للأفراد، و4 ألغام مضادة للدبابات، و8 ذخائر غير متفجرة، وعبوة ناسفة واحدة في مدينة موزع بتعز، ونزع لغمين مضادين للأفراد، و8 ألغام مضادة للدبابات، وذخيرة غير متفجرة واحدة في مدينة ذباب بمحافظة تعز، فيما قام فريق المهام الخاصة بنزع 52 لغما مضادة للدبابات، و534 ذخيرة غير متفجرة، لتبلغ المساحة المطهرة خلال هذا الأسبوع 320.138 مترا مربعا.

يأتي ذلك في إطار مشروع المركز لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام التي زرعتها الميليشيات الحوثية بعشوائية في مختلف الأراضي اليمنية.