أعلن صندوق التنمية العقارية عن إيداع أكثر من 25 مليار ريال في حسابات مستفيدي برنامج "سكني" من وزارة الإسكان والصندوق العقاري منذ بداية تحول الصندوق في يونيو 2017 حتى نهاية 2020، مؤكداً على مواصلته تقديم الدعم السكني لتمكين الأسر من تملك المسكن الملائم ورفع نسبة التملك إلى 70% بحلول 2030، تحقيقاً لمستهدفات برنامج الإسكان- أحد برامج رؤية2030-.

وأوضح المشرف العام على صندوق التنمية العقارية منصور بن ماضي، استمرارية والتزام "الصندوق العقاري" بإيداع الدعم الشهري لمستفيدي برنامج "سكني" من وزارة الإسكان والصندوق العقاري، مبيناً أن إجمالي ما تم إيداعه في حسابات المستفيدين منذ إعلان التحّول في يونيو 2017 وحتى نهاية 2020 تجاوز أكثر من 25 مليار ريال.

وأشار إلى أن الصندوق التزم خلال الظروف الاستثنائية التي شهدتها المملكة بسبب فيروس كورونا بتقديم إيداع الدعم الشهري عن موعده المحدد لمدة ثلاثة أشهر متتالية بالتزامن مع تعليق الحضور إلى مقار الجهات الحكومية تنفيذاً لتوجيهات الجهات الصحية بالمملكة ضمن الإجراءات الاحترازية المعلنة، كما يواصل الصندوق إيداع الدعم في موعده المحدد شهرياً دون تأخير تأكيداً على الدور الوطني لتمكين الأسر السعودية من السكن الملائم، وتوفير وتبسيط الإجراءات كافة. وأضاف ابن ماضي أن تكامل الخِدْمات التقنية التي يقدمها الصندوق العقاري بالشراكة مع الجهات التمويلية في القطاع الخاص من بداية تقديم المستفيد على "القرض المدعُوم" إلى إيداع الدعم الشهري طيلة مدة العقد، أسهمت في زيادة عدد المستفيدين من الدعم الشهري لأكثر من 424 ألف أسرة سعودية ضمن الحلول التمويلية والسكنية المتنوعة التي يقدمها برنامج القرض العقاري المدعُوم بمبلغ يصل إلى 500 ألف ريال مدعُوم الأرباح بنسبة تصل إلى 100% وذلك حتى نهاية 2020م.

يُذكر أن صندوق التنمية العقارية أعلن عن استفادة أكثر من 424 ألف أسرة سعودية من الخيارات التمويلية والسكنية لبرنامج القرض العقاري المدعُوم، في جميع مناطق المملكة خلال الفترة من يونيو 2017م حتى نهاية 2020م، كما يواصل تقديم خِدْمات "القرض المدعُوم" من خلال أكثر من 40 خدمة إلكترونية عبر البوابة الإلكترونية للصندوق، كما أن مركز الاتصال الموحد 199088 وحسابات الصندوق على مواقع التواصل الاجتماعي مهيأة للرد على الاستفسارات والمقترحات حول "القرض المدعُوم".