تشهد حلقة الخضار والفواكه والورقيات بالكعكية جنوب مكة المكرمة تجاوزات كبيرة في تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من (كوفية 19)، وتشهد الصالات الرئيسة للبيع بالجملة والقطاعي تزاحما شديدا للمتسوقين والتجار الذين يشترون بكميات كبيرة لنقلها لمحلاتهم او البيع فى الأماكن العامة.

وكشفت جولة (المدينة) صباح امس على حلقة الخضار والفواكه والورقيات بالكعكية جنوب مكة تزاحما كبيرا فى أماكن البيع وغياب الفرق الرقابية التى تلزم التجار بتطبيق الإجراءات الاحترازية، ورغم وجود كاميرات قياس الحرارة فى مداخل الصالات إلا ان المتسوقين يدخلون ويخرجون من البوابات التى لاتوجد بها كاميرات.

وأكدت أمانة العاصمة المقدسة إلزامها أصحاب المحلات بتطبيق جميع الاجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية حسب لائحة الجزاءات والغرامات البلدية، ولائحة الحد من التجمعات الصادرة من وزارة الداخلية والتي تسهم في الحد من تفشي ونقل فيروس كورونا المستجد.

وقال المواطن عبدالله الأسمري إن الإجراءات التى وضعتها الجهات المسوؤلة للوقاية من فيروس كورونا في مصلحة الجميع والواجب الالتزام بها، ومايشاهد فى حلقة الخضار بالكعكية مؤسف في ظل التزاحم وضعف الرقابة.

وطالب المواطن عبدالله الهطيلي أمانة العاصمة المقدسة بوضع فرق ميدانية للمتابعة والتزام جميع من يعملون فى السوق بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس(كوفيد 19).

وقال المواطن عبدالرحمن نوح: في كل مرة اذهب لحلقة الكعكية ارى وضع المخالفات على ماهو عليه بدون تحسن والزحام على مدار الوقت خاصة في الفترة الصباحية لغياب الرقابة.

وقال المواطن عبيد عبدالله المالكي إن المحافظة على الصحة العامة والأمن الصحي مسوؤلية الجميع وما يحدث فى حلقة الخضار والفواكه فى الكعكية يحتاج الى الضرب بيد من حديد لمنع المخالفات.

الأمانة: إلزام المستثمر بتوفير الوسائل الاحترازية

من جانبه قال مديرالعلاقات العامة والاتصال المؤسسي بأمانة العاصمة المقدسة رعد بن محمد الشريف إن المختصين ببلدية الشوقية الفرعية لا يألون جهداً في متابعة الأسواق والأنشطة التجارية وإلزام أصحاب المحلات بتطبيق جميع الاجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية حسب لائحة الجزاءات والغرامات البلدية، ولائحة الحد من التجمعات الصادرة من وزارة الداخلية والتي تسهم في الحد من تفشي ونقل فيروس كورونا المستجد، ويشمل ذلك الالتزام بلبس الكمامة الطبية أو القماشية أو ما يغطي الأنف والفم، وتأمين المطهرات والمعقمات في الأماكن المخصصة لها، وقياس درجة الحرارة للموظفين والعملاء عند مداخل الأسواق والمراكز التجارية.

وأكد الشريف أن أمانة العاصمة المقدسة الزمت مستثمر سوق الخضار والفواكه بحي الكعكية بتوفير جميع الوسائل الاحترازية واتخاذ جميع التدابير الخاصة بذلك، وتخصيص بوابات للدخول فقط واخرى للخروج، وتوزيع المعقمات داخل الصالات.

وقال إن الفِرق الرقابيّة و الإصحاح البيئي تقوم بتعقيم الصالات والمناطق المحيطة بالسوق على مدار الساعة، مع تكثيف أعمال النظافة عن طريق زيادة عدد العمالة المخصصة لذلك.