احتفت جمعية البركة الخيرية بالدمام يوم أمس بتكريم عدد من الداعمين وموظفي البركة الخيرية والذين كان لهم دور كبيرة خلال العام المنصرم 2020م، وذلك خلال حفلها السنوي الذي حضره رئيس مجلس الإدارة المهندس خالد بن عبدالعزيز الشلالي، ونائب رئيس مجلس الادارة، والمدير التنفيذي ومديري الإدارات وعدد كبير من الموظفين والموظفات، وذلك بمركز البركة الاجتماعي بالدمام وبدأ الحفل المقام بهذه المناسبة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم ألقى المدير التنفيذي للبركة الخيرية سعد بن محمد الاحمري كلمة رحب فيها بالحضور، مؤكدًا أهمية مثل هذه اللقاءات التي تساهم في زيادة الألفة والمحبة بين الجميع، وتعزز العلاقات الأخوية فيما بينهم، منوها بالاحترافية والإبداع الذي تحقق خلال العام المنصرم 2020م والذي يعتبر عام استثنائي بكل المقاييس بسبب جائحة كورونا والتي ضربت العالم اجمع. وأضاف الأحمري أن حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين حفظهم الله تعاملت مع الجائحة بكل احترافية منذ اللحظات الأولى وذلك في دلالة واضحة على استشعار المسؤولية والاهتمام بالإنسان مواطناُ كان او مقيماً وجعله على رأس الأولويات.

وبين الاحمري ان جمعية البركة الخيرية تعاملت مع الجائحة بعدة مبادرات واتفاقيات وذلك في اطار التعاون المشترك مع عدة جهات حكومية وخاصة.

واستعرض الاحمري مبالغ الإيرادات والمصروفات وآخر الاحصائيات في دعم الأسر والأرامل والمطلقات والمهجورات، مشيدًا ببرامج الجمعية التي تصب في مصلحة المستفيد وتحسن الأداء في العمل الخيري وجهود العاملين في البركة الذين حققوا إبداعاً في العمل الخيري، بعدها ألقى رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندس خالد الشلالي كلمة أوضح فيها أن هذا الحفل السنوي للجمعية يأتي في ظروف استثنائية بسبب جائحة كورونا إلا ان احترافية جميع الموظفين والموظفات بالجمعية خلال العام 2020م، نتج عنه إقامة هذا الحفل، وأضاف المهندس الشلالي الى هذا الحقل يهدف إلى زيادة أواصر الألفة والمحبة بين جميع منسوبيها، وتحقيق الأهداف المرجوة منها وبذل المزيد من الجهد والعطاء لتطوير العمل الخيري في المرحلة القادمة التي تتطلب جهد من الجميع خاصة أن المستفيدين ينتظرون الكثير وفق برامج وأنشطة الجمعية.

ونوه المهندس الشلالي بدعم واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ وقيادتهم الحكيمة، مقدما الشكر لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز على دعمهما المتواصل واهتمامهما بالعمل الخيري، وأنشطته في المنطقة، كما شكر معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ووكلاء الوزارة ومدير فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في الشرقية على دعمهم المستمر لجميع وبرامج وأنشطة جمعية البركة الخيرية، ولجميع منسوبي البركة على جهودهم خلال الفترة الماضية.

وفي ختام الحفل كرم المهندس خالد الشلالي والمهندس خالد القحطاني والمدير التنفيذي عدد من الداعمين ومنسوبي الجمعية لجهودهم وتفانيهم في أداء عملهم على أكمل وجه.