توزع الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي سنوياً أكثر من (5) ملايين كتاب وإصدار توجيهي، وحوالي (37) حقيبة علمية، لتوجيه القاصدين بكيفية أداء مناسكهم وعباداتهم وبيان الآداب الواجبة على المسلم في الحرمين الشريفين، وأكثر من (77) ألف قرص رقمي، ويستفيد من إجابة السائلين مليونٌ ونصف المليون، ويصل للهاتف المجاني للسائلين أكثر من (700) ألف مكالمة، ويوزع حوالي مليون ونصف من المطبوعات المترجمة لغير الناطقين باللغة العربية، ويترجم (4) آلاف درس، ونفس العدد يترجم من المسائل الدينية، ويوزع (13) ألف قرص عليها دروس علمية مترجمة.

واستفاد من حلقات تصحيح التلاوة (170) ألف رجل، و(45) ألف سيدة، كما يوزع محور تعزيز الأمن الفكري (30) ألف كتاب ومطوية، ويقيم حوالي (40) درسًا للقاصدين، ولطلاب كلية الحرم.

وتعد مقرأة الحرمين الشريفين مشروعًا عالميًّا لتعليم القرآن الكريم من الحرمين الشريفين للمسلمين في شتى أنحاء العالم وتختص المقرأة في تعليم القرآن الكريم وإقرائه وَفْق أعلى معايير الجودة وتطبيق أفضل أساليب تعليم كتاب الله تعالى على يد ذوي الخبرة من المتخصصين لمختلف شرائح المسلمين.