اعترضت الدفاعات الجوية السعودية صباح اليوم السبت صاروخا أطلقته ميليشيات الحوثي تجاه الرياض. وأعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن اعتراض وتدمير هدف جوي أطلقته ميليشيات الحوثي باتجاه مدينة الرياض.

وكان التحالف أعلن الجمعة أيضا إحباط عمليتين إرهابيتين حاولت الميليشيات الحوثية تنفيذهما، وأوضح أنه تم اعتراض وتدمير زورق حوثي مفخخ جنوب البحر الأحمر. كما أشار إلى تدمير طائرة حوثية مفخخة كانت متجهة نحو السعودية.

يشار إلى أن التحالف والحكومة اليمنية أكدا مرارا أن انتهاكات الحوثي تشكل خطرا على الأمن والملاحة الدوليين. كما حذرا مرارا من محاولة الميليشيات استهداف المدنيين، مؤكدا في الوقت عينه أنه ماضٍ في ردع جرائم الميليشيات الإرهابية. وقبل أسبوع، أعلن التحالف كذلك اعتراض وتدمير 3 طائرات بدون طيار مفخخة، أطلقت باتجاه المملكة من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية. ونبه في حينه إلى أن الحديدة باتت مركز انطلاق الطائرات بدون طيار المفخخة والهجمات العدائية والإرهابية، مشدداً على استمرار انتهاك الميليشيا للقانون الدولي الإنساني واتفاقية ستوكهولم.

إلى ذلك، تجددت، الجمعة، المواجهات بين القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة اليمنية، وجماعة الحوثي الإرهابية، في محافظة الحديدة. وذكرت قوات "ألوية العمالقة" المكلفة من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، عبر مركزها الإعلامي، أن "القوات رصدت تحركات مسلحة ومحاولة استحداث تحصينات قرب خطوط التماس في قطاعي شارع الخمسين والصالح شرقي مدينة الحديدة"​​​.

وأكدت "تصدي الوحدات المرابطة من القوات المشتركة في خطوط التماس للحوثيين وأجبرتهم على الفرار، بعد مقتل وجرح عدد منهم"، مشيرة إلى "دك تحصينات مستحدثة لعناصر الحوثيين". وأضاف المصدر، أن "امرأة من أهالي قرية كمران شرقي مدينة الحديدة، قُتلت في انفجار لغم من مخلفات الحوثيين زُرع في حوش البقر جنوب شرقي المدينة". كما أشار إلى "نزوح عشرات الأسر من حي منظر السكني في مديرية الحوك جنوبي مدينة الحديدة، إثر قصف صاروخي ومدفعي متكرر للحوثيين".