اعتكف رجل أمريكي خائف بمطار أوهير الدولي في شيكاغو لمدة 3 أشهر تقريبا؛ وبرر ذلك بخوفه أنه يريد أن يعيش في منطقة آمنة خوفا من «كوفيد-19»

وكان «أديتيا سينغ»، من كاليفورنيا، يختبئ في المطار منذ 19 أكتوبر، إلى يوم السبت الأول من يناير الجاري، عندما وصل من لوس أنجلوس، وواجهه اثنان من عمال المطار، حسبما أفادت Chicago Tribune نقلا عن المدعين. وذكر التقرير الذي نشرته «نيويورك بوست» أنه عُثر على «سينغ» وهو يرتدي بطاقة هوية بالمطار، قيل إنها سُرقت يوم 26 أكتوبر. واتصل العمال بالشرطة التي أوقفت الرجل، واتهموه بالتعدي الجنائي على منطقة محظورة في أحد المطارات واتهموه بالسرقة أيضا.