فرض فريق القادسية التعادل الإيجابي على مُستضيفه فريق أبها بهدفين لمثلهما 2-2 بعد أن كان الفريق الأبهاوي مُتقدِماً في الحصَّة الأولى من المُباراة بهدفين دون رد في المُواجهة التي جمعتهما على ارض ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز الرياضية بمدينة أبها في منطقة عسير ، وأحرز الأهداف صالح العمري في الدقيقة العشرون بتسديدة جميلة لعبها زاحفة صعبة على يسار الحارس القدساوي فيصل مسرحي , والهدف الثاني جاء عن طريق سعد بقير في الدقيقة الثالثة والأربعون بعد تمريرةٍ جميلة من صالح العمري , وكانت الافضلية خلال هذا الشوط لصالح الفريق الأبهاوي.

وفي الشوط الثاني دخل القادسية مُنذُ البداية مُهاجماً وتغيَّر في أسلوبه وطريقته وإستطاع اللِحاق بأبها وبالفعل سجَّل هدفه الأول عن طريق حسن العُمري في الدقيقة التاسعة والأربعون من علامة الجزاء بعد إعاقة البركة مُدافع أبها لمهاجم القادسية ستانلي لعبها العمري صعبة على يسار الحارس عبدالعالي محمدي كهدف أول قدساوي - ويُواصل القادسية ضغطه وإندفاعه وهجومه ويُعدِل كارلوس أندريا النتيجة ويُسجِّل هدف التعادل الثاني بعد تسديدة قوية من البرازيلي أديسون تصدَّى لها المحمدي حارس أبها وترتد ويكملها المُتابع كارلوس أندريا داخل المرمى , وفي الدقيقة التاسعة والثمانون والمُباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة يُضيع كارلوس ستاندبيرج مُهاجم أبها ركلة جزاء لفريقه حيثُ تصدَّى لها حارس القادسية فيصل مسرحي ببراعة وأنقذ فريقه من هدفٍ أبهاوي ثالث مُؤكد - وبهذه النتيجة يرتفع رصيد أبها إلى النُقطة الواحدة والعشرون وهو التعادل الثالث له في الدوري , بينما إرتفع رصيد القادسية إلى النُقطة العشرون وهو التعادل الخامس له في الدوري .