حصدت القنوات التلفزيونية السعودية أكثر من مليار مشاهدة على منصة موقع «يوتيوب» العالمي، وتعكس هذه الأرقام مدى الجهد المضني الذي يقوم به العاملون في القنوات السعودية بمختلف مجالاتها، وهو جهد يجسّد الاهتمام والحرص على تقديم خدمة تلفزيونية متميزة للمشاهدين، بالشكل الذي يلبي تطلعاتهم، ويحقق رغباتهم، عبر مجموعة من البرامج المتنوّعة والمتخصّصة.

السعودية الأولى

تصدّرت القناة السعودية الأولى قائمة الأعلى مشاهدة في القنوات التلفزونية، حيث حققت أكثر من 369 مليون مشاهدة، وبلغ عدد مشتركيها 1.42 مليون مشترك. وجاءت القنوات الرياضية في المرتبة الثانية كأعلى نسبة مشاهدة بـ 294 مليون مشاهدة، وعدد مشتركين بلغ 730 ألف مشترك، وفي المرتبة الثالثة قناة الإخبارية، وقناتا القرآن الكريم والسنّة النبوية في المركزين الرابع والخامس، وأخيرًا قناة ذكريات.

أضخم دورة تلفزيونية

وكانت هيئة الإذاعة والتلفزيون قد دشنت قبل أيام، الهوية الجديدة للقنوات التلفزيونية السعودية، والتي

شكّلت ثراء وطنيًا، وصورة غير معتادة لبرامج نوعية في محتواها ومضمونها، مزجت بين التقنيات الحديثة في مجال البث التلفزيوني، والمحتوى المميز والإنتاج الإبداعي.

وتزامن إطلاق الهوية الجديدة مع إطلاق دورة برامجية تلفزيونية منوّعة، تعد الأضخم في تاريخ هيئة الإذاعة والتلفزيون، وجاءت تحت شعار «تستاهل الحب.. قناة السعودية»، وتحلّق بجناحي الإبهار والثراء في فضاء الهوية الجديدة، وببرامج متنوّعة، هدفها تلبية مختلف الأذواق، فهناك البرامج السياسية، والترفيهية، والثقافية والتاريخية، وبرامج المسابقات. وأكد الرئيس التنفيذي لهيئة الإذاعة والتلفزيون محمد بن فهد الحارثي، أن التجديد حرص من خلال الأعمال على تدعيم جهود مستهدفات رؤية المملكة 2030 من خلال توطين صناعة المحتوى الإعلامي وربطها بشكل أكبر بالحضارة والهوية الثقافية، وبيّن أن شعار «تستاهل الحب.. قناة السعودية» طابع جديد تعود به القناة السعودية من خلال دورتها البرامجية الجديدة التي تواكب العديد من المتغيّرات المحلية على الأصعدة كافة.

المدينة ترصد طلبات المتابعين

رصدت «المدينة» عددًا من مطالبات المتابعين في مواقع التواصل الاجتماعي، ومنها موقع «تويتر»، وما يرغبونه من قنواتنا السعودية، وقد تركزت غالبية المطالبات حول:

ضرورة وجود قنوات متخصّصة مثل: قناة اقتصادية، قناة للدراما، قناة للثقافة، وقناة للأطفال.

رفع جودة بث «اليوتيوب» للقنوات السعودية لأن الجودة الحالية تعتبر متواضعة.

تساؤلات حول عدم وجود قناة sbc ضمن القنوات المذكورة في قائمة المشاهدة على «اليوتيوب» رغم أن لها عدد مشتركين بلغ 164 ألفًا.

الاهتمام بما تقدمه القنوات الرياضية عبر برامجها وأستديوهاتها والحرص على البعد عن التعصّب، وأيضًا مطالبات بشراء حقوق بث بعض الدوريات الأوروبية.