اعتبر رئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف، أمس، أن موقف الإدارة الأمريكية الجديدة من إيران مخيِّب للآمال.

ووفقا لوكالة «تسنيم» الإيرانية طالب باقر إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن بتوضيح كيفية رفع العقوبات بشكل عملي بدلاً من وضع شروط مسبقة للوفاء بالتزاماتها، وانه إذا كانت أمريكا تؤمن بالاتفاق النووي، فعليها أن تُظهر التزامها به عملياً بدلاً من وضع الشروط!. وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن قد طالب إيران بالعودة للالتزام باتفاقها النووي مع القوى العالمية قبل أن تفعل واشنطن.

يذكر أن إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب قد انسحبت في عام 2018 بصورة أحادية من الاتفاق النووي الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل تقديم مزايا اقتصادية لها. وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.