تسابق إدارة نادي الأهلي برئاسة عبدالإله مؤمنة، الزمن للانتهاء من ضم مدافع لترميم دفاع الفريق، خلال الميركاتو الشتوي الحالي.

وتبذل إدارة الأهلي جهودها في أكثر من اتجاه للانتهاء من الصفقة، بعد أن أصبحت صداعًا للإدارة الاهلاوية، بعد فشل مفاوضات ضم الجزائري جمال بلعمري، وكذلك المصري محمود حمدي «الونش»، لأسباب مختلفة.

فتح الأهلاويون في الوقت الحالي قنوات اتصال مع اللاعب العراقي سعد ناطق، وكذلك مع المصري محمد علاء قلب دفاع نادي الزمالك.

ورغم تمسك البرتغالي جايمي باشيكو المدير الفني لنادي الزمالك، الاستغناء عن أي مدافع، إلا أن المفاوضات كانت تسير بشكل صحي في صفقة محمد علاء.

وكانت إدارة الزملك، تخطط للتنازل لمحمود علاء للأهلي بالإعارة حتى نهاية الموسم، في الوقت الذي كانت تسعى إلى تعويضه بالتعاقد مع مدافع نادي انبي أسامة جلال، غير أن تعاقد نادي بيراميدز رسميًا مع جلال، أغلق ملف صفقة محمود علاء، رغم ذلك ما زالت المحاولات جارية بين الأهلي والزمالك.

وكانت المباريات الأخيرة كشفت عن هشاشة دفاع الأهلي، وهو ما عبَّر عنه الصربي فلادان ميلوفيتش المدير الفني لفريق الأهلي بقوله «لقد حاولت علاج الأخطاء الدفاعية بكل الطرق».