تعتزم جائزة الملك فيصل العالمية الإعلان عن الفائزين بالدورة الثالثة والأربعين للجائزة في 10 فبراير الحالي، حيث بدأت الأمانة العامة للجائزة باجتماعات لجان اختيار الفائزين من اليوم السادس حتى العاشر من شهر فبراير لعام 2021م، لاختيار الفائزين في أفرع الجائزة الخمسة (الدراسات الإسلامية، واللغة العربية والأدب، والطب، والعلوم)، على أن تستكمل الاجتماعات في مساء العاشر من شهر فبراير 2021م برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، رئيس هيئة جائزة الملك فيصل، لاختيار الفائز بجائزة خدمة الإسلام لعام 2021 .

وحددت الأمانة العامة للجائزة في وقت سابق موضوعات الدورة الثالثة والأربعين، التي جاءت على النحو التالي:

- موضوع "الوقف في الإسلام" لجائزة الدراسات الإسلامية

- موضوع "البلاغة الجديدة" لجائزة اللغة العربية والأدب

- موضوع "الطب التجديدي في الحالات العصبية" لجائزة الطب

- موضوع "الفيزياء" لجائزة العلوم

وأوضحت الأمانة العامة أن الجائزة لا تقبل الترشيحات الفردية أو ترشيحات الأحزاب السياسية، وتقبل فقط الترشيحات من الجامعات والهيئات والمؤسسات العلمية والمراكز البحثية، وتشترط الجائزة أن:

- يكون المرشح على قيد الحياة

- أن تكون الأعمال المرشحة منشورة، ومفيدة للبشرية ومثرية للمعرفة الإنسانية

وتضم لجان اختيار الفائزين كوكبة من العلماء المتخصصين من جنسيات مختلفة سينظرون في الأعمال المرشحة، ومن ثم اختيار الفائزين، وفقاً للضوابط التي وضعتها الأمانة العامة للجائزة، وتضم لجنة الاختيار لكل جائزة عشرة أعضاء من النساء والرجال من مختلف الجنسيات والدول، يشاركون شخصياً، أو عن بعد نظراً للظروف الراهنة .

ومن المقرر أن يقوم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بالإعلان عن أسماء الفائزين بالجائزة في أفرعها الخمسة للعام 2021 من خلال فعالية يتم عقدها مساء يوم الأربعاء 10 فبراير 2021م في مدينة الرياض وذلك بحضور عدد محدود من الإعلاميين .

​وسيتم نقل الإعلان عن أسماء الفائزين بالبث الحي على الموقع الإلكتروني للجائزة، ومنصات التواصل الاجتماعي التابعة لها.