دشنت الشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI ) المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة، مشروعاً مشتركاً جديداً مع شركة «إل ثري هاريس تكنولوجيز» L3Harris Technologies ، أحد أكبر مصنعي أنظمة الطيران والدفاع في العالم، وذلك في مسعى إلى تسريع نمو أعمال الشركة عبر تطوير أنظمة الاتصالات المتقدمة، وأجهزة الاستشعار، وأنظمة المهام المتكاملة التي تدعم القوات المسلحة والأمنية السعودية. ويركز نطاق المشروع المشترك على توطين منتجات «إل ثري هاريس» المتقدمة الخاصة بالاتصالات وأجهزة الاستشعار، كما سيتوسع ليشمل مسؤوليات المتعاقد الرئيس الخاصة بأنظمة ومنصات المهام المتكاملة، والاستفادة من الشراكات الصناعية المحلية الراسخة، كما يتطلع الطرفان إلى التعاون في عددٍ من المجالات الأخرى؛ مثل: برامج التدريب الفنية والمتخصصة في التشغيل والصيانة، ونقل الإنتاج، ونقل التقنية من خلال برامج الأبحاث والتطوير المتعلقة في التقنيات المعتمدة. وأعرب الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية المهندس وليد بن عبدالمجيد أبو خالد، عن سعادته بالعمل مع شركة «إل ثري هاريس تكنولوجيز» الرائدة عالمياً من خلال هذا المشروع المشترك الذي يفتح فرصاً واعدة لنقل التقنية والخبرات إلى المملكة.

من جهته، قال نائب رئيس شركة «إل ثري هاريس» الدولية تشارلز آر ديفيس: «إن إطلاق المشروع المشترك يشكلٍ مرحلة مهمة في مسيرتنا نحو تأسيس وجود طويل الأمد في المملكة، كما نتطلع قدماً إلى مواصلة العمل مع الشركة ودعمها في تمكين قطاع الصناعات العسكرية وتزويد المملكة بقدراتٍ عسكريةٍ متقدمة، وأنشطة أبحاث وتطوير عالمية المستوى. وتُعَد «إل ثري هاريس تكنولوجيز» أول شركة أمريكية دفاعية تؤسس مشروعاً مشتركاً مسجلاً وصالحاً للتشغيل مع شركة SAMI .

من ناحية ثانية، أعلنت الهيئة العامة للمنافسة عن عدم ممانعتها في إتمام عملية التركز الاقتصادي بين الشركة السعودية للصناعات العسكرية «SAMI» وشركة الإلكترونيات المتقدمة المحدودة. وأشارت هيئة المنافسة، عبر حسابها الرسمي على «تويتر»، إلى أن التركيز يتضمن استحواذ SAMI على كامل حصص الشركاء في شركة الإلكترونيات المتقدمة.