أعربت فرنسا وألمانيا وبريطانيا عن قلقها تجاه برنامج إيران لإنتاج اليورانيم عالي التخصيب.

وقالت الدول الثلاث في بيان مشترك اليوم نشرته الحكومة البريطانية "ننوه علما ببالغ القلق تأكيد الوكالة الدولية للطاقة الذرية مؤخرا بأن إيران تنتج معدن اليورانيوم، انتهاكا لخطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي) حيث إن إيران ملتزمة لمدة 15 سنة، بموجب الاتفاق النووي، بعدم إنتاج أو الحصول على معدن اليورانيوم، أو إجراء أبحاث بمجال معدن اليورانيوم أو تطويره".

وجددت المجموعة، إلحاقاً ببيان سابق في 16 يناير الماضي، التأكيد بأن ليس لدى إيران أي تبرير مدني صادق لهذه النشاطات، والتي تعد خطوة أساسية تجاه إنتاج أسلحة نووية.

وفي السياق، حثّت الدول الثلاث إيران بشدة إلى وقف هذه الأنشطة فورا بلا تأخير، وعدم اتخاذ أي خطوات جديدة في برنامجها النووي، تشكل انتهاكا للاتفاق النووي مؤكدة بأن إيران في إمعانها بعدم الامتثال، تقوض فرصة تجديد الجهود الدبلوماسية لتحقيق كامل غايات الاتفاق النووي.