وافق وزير الشئون البلدية والقروية والاسكان ماجد بن عبدالله الحقيل على تأسيس شركة أمانة منطقة المملوكة للأمانة واعتماد المجلس التأسيسي للشركة برئاسة امين منطقة الباحة الدكتور علي السواط وعضوية عبدالمجيد بن يوسف الشامخ ممثلا عن الوزارة والمهندس احمد الكلي ممثلا عن القطاع الخاص وماجد بن عبدالمحسن الحكير ممثلا عن القطاع الخاص والمهندس سامي بن سعيد العنقري ممثلا عن القطاع الخاص .

ليتولى المجلس التأسيسي استخراج سجلها التجاري ومتابعة تنفيذ متطلبات التأسيس، وتحديد التوجه الاستراتيجي للشركة ومراجعة الدرسات والتقارير وإعداد الخطط وتحديد المشاريع ذات الأولوية واقتراح سبل الشراكة والاستثمار المجدي بين الشركة والأمانة والقطاع الخاص، إضافة الى تنظيم قواعد الحوكمة للشركة كمراجعة للنظام الاساسي وعقد التأسيس واعداد ومراجعة اللوائح الداخلية المنظمة للعمل وتصميم الهيكل التنظيمي. كما يتولى المجلس مهام التعاقد مع بيوت الخبر المتخصصة في اعداد الدراسات وتقديم الاستشارات للازمة والاشراف على عمليات نقل ملكية العقارات البلدية وهي الحصة العينية التي تمثل مساهمة الامانة في رأس مال الشركة من الامانة الى الشركة، ومراجعة تقرير تقييم الحصة العينية وتقرير الاعمال والنفقات التي اقتضاها تأسيس الشركة.

وقدم أمين منطقة الباحة الدكتور علي بن محمد السواط شكره وتقديره لمعالي وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل على اعتماده للمجلس التأسيسي لشركة الأمانة ودعمه المستمر لكل ما من شأنه رفع كفاءة الأداء البلدي بالمنطقة.

وأضاف الدكتور السواط بأن الشركة التي تملكها أمانة المنطقة هي عبارة عن شركة حكومية ستعمل كذراع تطويري واستثماري للأمانة، وستكون الشركة قادرة مالياً وفنياً وإدارياً على التخطيط والتنفيذ والإستثمار والدخول في شراكات استراتيجية واستثمارية كبرى لتحقيق أهدافها المنشودة بطريقة وفكر القطاع الخاص، مؤكداً بأن الشركة ستعمل على تحقيق رؤية الأمانة لإيجاد بيئة عمرانية مستدامة وجاذبة بمدن منطقة الباحة، وإدارة الأصول البلدية التي سيتم نقل ملكيتها إلى الشركة بكفاءة عالية تسهم في رفع جودة الحياة والإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة، وتحقيق الإستدامة المالية وفتح آفاق جديدة للإستثمارات البلدية والتنمية الحضرية والبنية التحتية بمنطقة الباحة في سبيل تحقيق مستهدفات رؤية المملكة ٢٠٣٠.

وأضاف السواط أنه سيتم الإستفادة من تجارب الأمانات الكبرى التي كان لها قصب السبق في تأسيس شركات تطويرية واستثمارية في عدد من المناطق لكي يتم البدء من حيث أنتهى إليه الآخرون، منوهاً إلى أن التوجه الاستراتيجي والأولويات وطبيعة الأعمال والمشاريع التي ستقوم عليها الشركة ستكون مرتبطة بإحتياجات وهوية المنطقة كواحدة من الوجهات السياحية الثمان المعتمدة ضمن رؤية المملكة ٢٠٣٠، مثمناً دعم سمو أمير منطقة الباحة لهذه الشركة الوليدة التي سيكون لها دور مهم ويعول عليها الكثير في دعم مسيرة التنمية البلدية بمنطقة الباحة.