وجه رئيس ديوان المظالم رئيس مجلس القضاء الإداري الشيخ الدكتور خالد اليوسف محاكم الديوان بالالتزام بدخول كل قاضٍ باسم المستخدم الخاص به وفتح الكاميرا أثناء انعقاد الجلسات القضائية الرقمية.

ويأتي هذا التوجيه تأكيدًا على عقد الجلسات القضائية الرقمية بما يمنح ثقة المتقاضين بالخدمة ويسهل عليهم إجراءات النظر في الدعاوى المنظورة أمام محاكم الديوان.

يُذكر أن ديوان المظالم استأنف عقد جلساته القضائية من خلال خدمة الجلسات القضائية الرقمية، وهي إحدى الخدمات التي توفرها منصة معين الرقمية للمتقاضين تيسيرًا لإجراءات التقاضي بجودة وتقنية عالية، وبما يحقق الهدف والمضمون في متابعة الدعوى وما يستجد بها من خلال خدمات قضائية تمكّن من متابعتها بكل يسر وسهولة.

على صعيد آخر أطلق ديوان المظالم مبادرة (اقتباسات) عبر منصاته في الإعلام الجديد، حيث تعنى المبادرة بنشر معلومات مقتبسة من المجلة العلمية للديوان، والتعريف بأهم الجوانب القضائية والبحوث العلمية المحكمة وأهمية الفقه والقضاء وربط النظم والقوانين بالشريعة الإسلامية

كما تقدم المبادرة أهم الأحكام القضائية والأبحاث المنشورة والمقالات العلمية المتخصصة، بهدف تقديم المعلومة الميسرة، ورفع مستوى الوعي القضائي لدى المستفيدين والمهتمين بالشأن القضائي.

تجدر الإشارة إلى أن مبادرة (اقتباسات) تأتي ضمن مبادرة نشر التوعوية التي تختص لنشر الثقافية الحقوقية لجميع فئات المجتمع، والتعريف بالمنجزات والمبادئ القضائية المستقرة من أحكام قضائية وقواعد نظامية.

الجلسات الرقمية في سطور

- ضمان ثقة المتقاضين بالخدمة الرقمية الجديدة

- تسهيل إجراءات النظر في الدعاوى المنظورة

- تيسير إجراءات التقاضي بجودة وتقنية عالية

- متابعة الدعوى وما يستجد بكل يسر وسهولة

- إطلاق مبادرة «اقتباسات»عبر منصات الإعلام الجديد

- رفع مستوى الوعي القضائي لدى المستفيدين والمهتمين