كشفت إحصائية صادرة عن وكالة الخدمات "الإدارة العامة للنظافة" بأمانة الاحساء عن انه تم خلال العام الماضي 2020م رفع 440 ألف طن من النفايات المنزلية، فيمابلغت كمية المخلّفات الانشائية "مُخلفات الهدم والبناء العشوائية" المرفوعة مليون مترمكعب، وفق ما اوضحه وكيل الأمانة للخدمات المهندس فهد بن محمد الزهراني، والذي أشار الى ان ذلك يأتي ضمن الجدولة المستمرة للبرامج الشاملة التي تقوم بها الأمانة لرفع مستوى الخدمات في الأحياء السكنية وتعزيزاً للوعي المجتمعي في المحافظة على البيئة، وامتداداً لتنفيذ مبادرة وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان لمعالجة التلوث البصري وتحسين المشهد الحضري.

وأضاف مدير عام الإدارة العامة للنظافة أيمن بن عبدالرحمن الظفر.. شهد الربع الأخير من العام الماضي 2020م رفع 432 مركبة "مهملة – تالفة" من الطرقات العامة والاحياء، وذلك ضمن مشروع رفع "المركبات التالفة والمهملة" وإزالة ماتسببه من تشويه بصري وصورة سلبية للمظهر العام في برنامج تنفذه لجنة مشكلة من القطاعات المختصة وفق آليات مرحلية واجرائية متعلقة بهذا الشأن.

الجدير بالذكر أن مشاريع النظافة العامة بالأحساء تضم 12 مشروعاً مستقلاً (مشروعين لمدينة الهفوف وآخرين بمدينة المبرز، مشاريع لمدن الجفر والعمران والعيون وتوابعها، مشاريع النظافة في الهِجر، نظافة هجرة ذعبلوتن، نظافة شاطئ العقير، مشروع لمدينة سلوى وآخر بمدينة سلوى)، وتتم هذه المشروعات بناءاً على آلية متطورة وأسس منهجية وضعتها الوزارة لمتابعة خدمات النظافة في مدن المملكة ومتابعة أداء الأمانات والبلديات في تنفيذها.