انطلق أمس عرض المسلسل الألماني «TRIBES OF EUROPA»، وهو مسلسل مغامرة خيال علمي وبه الكثير من الأحداث المثيرة والمشوّقة، ويستعرض عالماً مثيراً يعود ليقف على قدميه، وفي النهاية، تظهر بارقة أمل جديدة للقارة، عبر مغامرة ثلاثة أشقاء في أوروبا المستقبلية التي مرت بكارثة غامضة، وفي ديسمبر من عام ٢٠٢٩، تخرج التكنولوجيا عن السيطرة دون مقدمات.. وفجأة! تنطفئ الأضواء ويحل الظلام كما كان في العصور الوسطى، ويظهر Moses، كمنقذ وحيد، (يقوم بدوره Oliver Masucci)، وبعد مرور ٤٥ عاماً، في عام ٢٠٧٤، تنقسم أوروبا إلى عدة دويلات صغيرة ويعيش الناس في قبائل متفرّقة، ويصبح الوضع «الآن القبائل تحكم قارة أوروبا» كما تقول Lord Varvara من قبيلة The Crows، التي تقوم بدورها Melika Foroutan. وفي قلب الأحداث، هناك ثلاثة إخوة هم: Liv, Kiano، و Elja من قبيلة Origines المسالمة، يتفرّق الثلاثة خلال الهجوم. Liv، والمعروفة باسم Henriette Confurius تقول: «كنا نظن أننا نستطيع الحياة في سلام للأبد، ولكننا كنا مخطئين.. أسرتي في مكان ما في الخارج.. سأفعل أي شيء كي أستعيدها مرةً أخرى». كل على حدة، يجتمع الإخوة مرةً أخرى بعد صراع وعراك من أجل البقاء وبفضل عزيمة لا تتراجع للقاء أسرتهم مرةً أخرى. ويصبح شعارهم «مهما يكن، سنظل دائماً سوياً!» كما يقول (Kiano، يقوم بالدور Emilio Sakraya). وكما يقول Elja، (يقوم بالدور Ali Rashed)، «هناك تهديد كبير قادم إلى Europa . يجب أن نوقفه!».

المسلسل ألماني أصلي من نتفليكس مكوّن من ٦ حلقات بدأ عرضه أمس (١٩ فبراير) حصرياً على نتفليكس، من إبداع Philip Koch: صاحب الرؤية الفنية للمسلسل، الكاتب الرئيسي (مخرج حلقات ٦،٢،١) إلى جانب دوره كمنتج منفذ، ومخرج الحلقات ٣، ٤، ٥ هو Florian Baxmeyer. المؤلفين الآخرين هم Jana Burbach و Benjamin Seiler. بطولة: Emilio Sakraya, Henriette Confurius, David Ali Rashed, Oliver Masucci, Melika Foroutan, Robert Finster و Ana Ulura، وغيرهم. قام بإنتاج هذه المغامرة الخيالية المبهرة بصرياً من الخيال العلمي كل من Quirin Berg و Max Wiedemann منتجا مسلسل Dark الشهير، إلى جانب Maximilian Vetter من شركة W&B Television.