توقع اثنان من أكبر البنوك في وول ستريت بالولايات المتحدة ارتفاعًا في أسعار النفط خلال الفترة المقبلة، حسب ما نقلت صحيفة «فاينانشال تايمز» الأمريكية. وذكر المصدر أن جيه بي مورغان تشيس،وغولدمان ساكس، يتوقعان ارتفاع أسعار النفط بشكل ملحوظ عندما ينحسر وباء «كورونا». وأوضح أن التوقعات الأكثر تفاؤلا تشير إلى عودة أسعار النفط الخام الدولية إلى 100 دولار للبرميل، وهو مستوى لم يتم الوصول إليه منذ عام 2014.

ويعتمد الارتفاع المتوقع على الاعتقاد بأن التحفيز المالي سيعزز الاستهلاك، إلى جانب بداية عودة الحياة إلى طبيعتها. ومن شأن ذلك أن يغير الأوضاع في قطاع النفط، الذي سجل خسائر قياسية العام الماضي بفعل تداعيات فيروس كورونا. وقال كريستيان مالك، رئيس قسم النفط والغاز في «جي بي مورغان»، في مؤتمر عبر الهاتف الأسبوع الماضي: «يمكننا أن نرى النفط يتخطى 100 دولار للبرميل، أو حتى ما فوق».

من جهته، ذكر جيفري كوري، المحلل المخضرم في بنك «غولدمان ساكس»، أنه يعتقد بتداول النفط في نطاق 80 دولارًا أو أعلى هذا العام». وتابع: «إطلاق تحفيزات مالية تستهدف الطبقة المتوسطة والدنيا سيعزز استهلاك السلع الأساسية. ومنذ نهاية أكتوبر، ارتفع خام برنت، المعيار الدولي، بأكثر من الثلثين إلى 63 دولارًا للبرميل، مدفوعًا بالتفاؤل الذي خلفته حملة التطعيم العالمية وخفض الإنتاج.