قال معالي الدكتور سهيل بن حسن قاضي عن الفقيد أحمد زكي يماني:

بعد حياة حافلة بالعطاء في خدمة الدين والملك والوطن رحل إلى مثواه الأخير رجل الدولة الشهير معالي الأستاذ أحمد زكي يماني بعد أن مثل بلاده في المحافل الدولية بكل اقتدار كأشهر وزير للبترول عرفه العالم رافعًا اسم بلاده عاليًا بدعم من القيادة السعودية وكأفضل خريج من مدرسة الملك فيصل يرحمه الله.

بصمات الشيخ يماني عديدة ولا يمكن حصرها في هذه العجالة وحسبي أن التاريخ سيسجل له إسهاماته ويحفظ له عطاءاته ومواقفه النبيلة ونسأل الله له الرحمة والغفران وعزاؤنا لأسرته وأهله وأصدقائه ومحبيه في داخل الوطن وخارجه.. جعل الله الجنة منزله ومثواه ولا نقول إلا كما أمرنا الرب «إنا لله وإنا إليه راجعون».