استقبل الدكتور سعد الدين العثماني الوزير الأول ورئيس الحكومة المغربية الدكتور قطب مصطفى سانو الأمين العام لمجمع الفقه الإسلامي الدولي في مقر إقامته الرسمية بمدينة الرباط.

وهنأ رئيس الحكومة سانو على تعيينه أمينًا عامًا للمجمع في هذه المرحلة المهمة التي يحتاج فيها إلى لعب دور بارز في تحقيق التلاقي الفكري والتكامل المعرفي بين فقهاء الأمة الراسخين وخبراء العلوم الاجتماعية والتطبيقية بهدف تقديم الحلول الناضجة لمشكلات الحياة المعاصرة على كافة الأصعدة، وتطرق إلى ما كان للمجمع من حضور على الساحة المغربية في التسعينيات من القرن المنصرم؛ مؤكدًا بأن حكومة المملكة المغربية على استعداد تام لتعزيز علاقات التعاون والشراكة بين المجمع والمؤسسات العلمية الرائدة بالمغرب من خلال وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية.

ومن جانبه، أكد الأمين العام للمجمع حرصه الشديد على مزيد من علاقات التعاون الوثيق بين المجمع والمؤسسات العلمية المغربية الرائدة التي تضم بين جنباتها قامات علمية موثوقًا بهم في متانة علمهم، ورصانة فكرهم، وسلامة منهجهم، وعلى رأسها المجلس العلمي الأعلى. وفي نهاية اللقاء قدم صاحب المعالي الدكتور العثماني لمعاليه هدية تذكارية.