انتقد وزير الخارجية الأمريكي السابق مايك بومبيو موقف إدارة بايدن حيال المملكة العربية السعودية، حيث أورد موقع "روسيا اليوم" قوله: "إن إدارة الرئيس جو بايدن تريد أن تجعل من السعودية عدوًّا للولايات المتحدة، بينما هي شريك أمني مهم".

وتعليقًا على تقرير الاستخبارات الأمريكية حول مقتل المواطن السعودي جمال خاشقجي قال بومبيو: "هذه الإدارة تريد أن تأخذ هذا الشريك الأمني المهم لأمريكا، وتجعله عدوًّا، ويريدون أن يجلسوا ويبرموا صفقات مع الإيرانيين الذين قتلوا أشخاصًا في جميع أنحاء العالم".

وتابع "بومبيو" قائلاً: "إذا كنت تبحث عن عمليات قتل إقليمية فعليك أن تنظر إلى المرشد علي خامنئي ووزير خارجيته جواد ظريف والرئيس حسن روحاني، وليس في السعودية
".