‏يعمل هذا الرجل بروح الشباب وحماسه، وبطاقة فعالة، تنم عن إخلاص وتفانٍ في العمل، ترجمتها هذه النتائج الإيجابية التي ظهرت آثارها على المراجع والموظف معًا، وذلك بعد تسلمه إدارة مستشفى نمرة بمحافظة العُرضيات..

بعد مضي تسعة أشهر على تسنم عبدالرحمن بن خميس الغامدي منصب مدير المستشفى، حملنا له هموم المرضى والمواطنين وتساؤلاتهم، فأكد أن إدارة المستشفى تعمل على تقديم أفضل الخدمات الصحية، وأنه تم مؤخرًا دعم المستشفى بكوادر متخصصة، وأن بين مستشفيَي نمرة وثريبان «توأمة»؛ لتقديم خدمات صحية لمرضى المحافظة.. وأطلعنا الغامدي على المبادرات والبرامج التي قام بها المستشفى إزاء جائحة كورونا، وأجابنا عن كثير من التساؤلات، في هذا الحوار..

*تسلمتَ إدارة مستشفى نمرة منذ تسعة أشهر، والزائر للمستشفى يلاحظ تغييرًا ظاهرًا في البيئة الداخلية والخارجية له، هل تَبِع ذلك تغيير في الخدمات المقدمة والكوادر الطبية؟

-هدفنا الرئيس هو الخدمات العلاجية، وبفضل الله ثم بجهد فريق العمل تم تشغيل العناية المركزة بأربعة كراسي عناية مركزة للبالغين، وكرسي للأطفال، ونحن في طور تجهيز قسم عناية مركزة لحديثِي الولادة، وسنعمل على تقديم أفضل الخدمات الصحية، وتحسين بيئة العمل بالمستشفى؛ من أجل تهيئة بيئة مناسبة للموظف والمراجع.

الأول في المؤشرات

‏*حصل المستشفى على المركز الأول في المؤشرات وذلك على مستوى الشؤون الصحية بالقنفذة، إلامَ تعزو هذا النجاح؟

-المؤشرات لقياس الأداء، وهي إجراء داخلي لمتابعة الأعمال، وهذا مؤشر واضح يدل على أن جميع فرق العمل بمستشفى نمرة يعملون لخدمة المرضى.

سعة المستشفى

‏*سعة المستشفى (٥٠) سريرًا، هل تراها كافية مقارنة بأعداد المواطنين، وإحصاءات المرضى والمراجعين؟

-مستشفى نمرة بسعة ٥٠ سريرًا، و يعمل وفق المعايير المعتمدة ويقدم في ظلها خدماته الصحية.

التعاقد المؤقت

‏*في التقرير السنوي المميز للمستشفى لعام ٢٠٢٠ ذكر أنه تم دعم المستشفى بكوادر طبية متخصصة عن طريق (برنامج التعاقد المؤقت)، هل ترون أن هذا حل ناجح، وما الذي يحول بينكم وبين التعاقد الكامل؟

-تم دعم المنشأة بفضل الله ثم بدعم مدير الشؤون الصحية بالقنفذة وإدارة الطب العلاجي بكوادر متخصصة، والفائدة كبيرة جدًّا من حيث الدورات التدريبة وتنمية المهارات للكادر الصحي عبر دورات تدريبية وتطبيق عملي.

العناية المركزة

‏*تمكنتم من افتتاح (٥) كراسي للعناية المركزة، فهل إمكاناتها تُغني عن التحويل للعناية المركزة في مستشفيات أخرى؟

-لا يتم تحويل أي حالة إلا لحاجتها الصحية القصوى.

عيادة تطمَّن

‏*عيادة تطمَّن هي نفسها عيادة الطوارئ وبالتالي لا يجد المشتبه فيه بكورونا مكانًا بسهولة بين مراجعي الطوارئ.

-عيادة تطمن لها بروتوكول خاص ويتم التعامل مع الحالات بالفرز المعتمد من قبل وزارة الصحة.

أرقام عالية

*إحصاءات وزارة الصحة تشير إلى أن قسم الطوارئ قدم خدماته لـ(52707)، وأن عدد مراجعي العيادات (13541)، وأن قسم المختبر أجرى (42161) فحصًا مخبريًّا، وعمل قسم الأشعة (15194) فحصًا إشعاعيًّا، وتم إجراء (232) عملية جراحية ناجحة، وذلك خلال العام الماضي 2020م، كيف تقرأ هذه الإحصاءات؟

-هذه الأرقام هي خدمة صحية مقدمة.

التحويل لمستشفيات الباحة

‏*يتحدث المرضى عن معاناتهم من عدم التحويل لمستشفيات الباحة الأكثر تجهيزًا والأقرب مسافةً، وحصرهم على مستشفى جنوب القنفذة، ماذا لديك حول هذه المعاناة؟

-التحويل يتم حسب تشخيص الطبيب، واحتياج المريض، وحسب البرنامج المعتمد للتحويل في حال قبول الحالة أو حاجتها لمركز متخصص.

سيارات الإسعاف

‏*ماذا عن سيارات الإسعاف، هل هي كافية وبحالة جيدة، وهل تحتاج تعزيزًا؟

-يوجد أربع سيارات إسعاف، ومركز نقل إسعافي خاص مرتبط بإدارة الأزمات والكوارث بصحة القنفذة.

مناوبة بين المستشفيات

*عيادات كالجلدية والأذن والحنجرة والنفسية أطباؤها غير ثابتين وإنما يناوبون يومًا أو يومين وبقية الأيام يناوبون في مستشفيات أخرى، هل الوضع مُرضي لكم وللمراجعين؟

-العيادات تعمل وتقدم الخدمة حسب مواعيد العيادات وقائمة الانتظار.

الدورات التدريبية

‏*ماذا عن الدورات التدريبية للفنيين والموظفين؟

-التدريب جزء أساسي ومهم في تطوير المهارات للكادر الصحي، والدورات التدريبية تتم بشكل أسبوعي، مع التقيد بالإجراءات الاحترازية وخصوصا مع الكوادر التي يتم استقطابها لتدريب كوادر المستشفى.

التعاون مع مستشفى ثريبان

‏*هل بينكم وبين مستشفى ثريبان تنسيق وتعاون، وما طبيعته؟

-نعم توجد توأمة بين مستشفيَي نمرة وثريبان، وخطط عمل لتقديم خدمات صحية للمستفيدين.

مبادرات قام بها المستشفى للتصدي لجائحة كورونا

‏* في سؤالنا عن جهود المستشفى في جائحة كورونا قال الدكتور عبدالرحمن:

في ظل الجائحة قمنا بالتالي:

-تفعيل مبادرات التوعيه الصحية.

-تفعيل مبادرة إيصال الأدوية خلال الجائحة.

-تفعيل عيادة تطمَّن.

-تفعيل العيادات الافتراضية.

-تشكيل لجنة لتقليل انتقال عدوى (19-COVID) بين العاملين بالمستشفى.

-العمل على المشروع الوزاري في تقليل نسبة انتقال عدوى (19-COVID) بين العاملين بالمستشفى.