أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، على ضرورة انسحاب كل القوات الأجنبية من ليبيا واحترام وقف اطلاق النار. وكشف اليوم الجمعة في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو في وزارة الخارجية الإيطالية، عن وجود "تقارب كامل في وجهات النظر" بين إيطاليا وفرنسا في الملف الليبي.

كما قال إن فرنسا تدعم بشكل كامل المهمة المعهودة إلى السلطة التنفيذية الانتقالية في ليبيا. وعبر لودريان عن الأمل بشدة في أن تحصل الحكومة الليبية الجديدة سريعاً على التصويت بالثقة في البرلمان، وفقاً لما نقلته وكالة "نوفا" الإيطالية. وكان رئيس الحكومة الليبية الجديد، عبدالحميد الدبيبة سلم مساء الخميس التشكيلة الجديدة لرئاسة مجلس النواب بالأسماء المقترحة. وأوضح مكتبه الإعلامي في حينه أن تلك الخطوة أتت التزاما بخارطة الطريق المحددة في الاتفاق السياسي، وبالإجراءات الموضوعة لتسليم تشكيلة الحكومة قبل عقد جلسة منح الثقة المزمع التئامها بتاريخ 8 مارس 2021 في مدينة سرت.

في المقابل، تعالت بعض الأصوات المطالبة بتأجيل جلسة منح الثقة، حتى تفصل الأمم المتحدة بمسألة الرشاوى التي طالت رئيس الحكومة خلال الأسابيع الماضية. إلا أن مجلس النواب أوضح أن رئيس الحكومة رفع تشكيلته لرئيس المجلس، مؤكدا ألا تغيير حتى الآن في موعد الجلسة المحدد يوم الاثنين، وأن دعوة رئيس البرلمان لتلك الجلسة لا تزال قائمة.