يسعى أتلتيكو مدريد للابتعاد بفارق 8 نقاط عن جاره اللدود وحامل اللقب ريال مدريد في صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم، عندما يستضيفه، الأحد، في موقعة منتظرة، فيما يسعى برشلونة الثاني إلى الزحف نحو القمة، عندما يحلّ ضيفاً على أوساسونا، السبت، ضمن منافسات المرحلة 26.

ويتسلح أتلتيكو مدريد الساعي إلى لقبه الاوّل منذ عام 2014 أمام ريال بصلابته الدفاعية، فهو حافظ على صدارة «لا ليغا» بفارق 5 نقاط عن برشلونة وريال، بالرغم من انه لم يفز سوى بمباراتين من الخمس الأخيرة (58 نقطة مقابل 53).

وبرغم تردّي نتائجه في الفترة الأخيرة، إلا أن «لوس كولتشونيروس» الذي يملك مباراة مؤجلة ظهر بصورة رائعة منذ بداية الموسم مع خسارتين فقط في 24 مباراة، وشباك لم تتلق سوى 16 هدفاً ونجاعة تهديفية مع 47 هدفاً، وهو ثاني أفضل خط هجوم في الدوري (خلف برشلونة مع 55).

الفارق البارز بين «أتلتي» هذا العام والموسم الماضي هو الوافد الجديد من برشلونة الهداف الأوروغوياني لويس سواريز: في سن الـ 34 عاماً، سجل 16 هدفا في 21 مباراة، وهو افضل الهدافين بعد صديقه وزميله السابق في النادي الكاتالوني الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وكان أتلتيكو تجرّع من مرارة الخسارة للمرة الاولى في الدوري أمام ريال بهدفين على ملعبه «سانتياغو برنابيو» في 12 كانون الأول الماضي (المرحلة 13).

ولم يفز «أتلتي» في مبارياته الأربع الاخيرة في مختلف المسابقات سوى مرة واحدة، فتعادل في واحدة مؤجلة أمام ليفانتي وخسر امام الفريق ذاته بعد 3 أيام، ثم أمام تشيلسي الإنجليزي في ذهاب ثمن نهائي دوري ابطال أوروبا، قبل ان يستعيد توازنه بالفوز على فياريال 2-0 في المرحلة 25.

من ناحيته، يأمل حامل اللقب ريال أن يجدد فوزه ذهابا والخروج بنتيجة جيدة من ملعب «واندا ميتروبوليتانو» بعد التعادل المخيب امام ريال سوسييداد 1-1 في المرحلة السابقة.

ويسعى الريال لتقليص الفارق من 5 نقاط إلى نقطتين والبقاء في سباق الفوز باللقب، وسيعود المدافع سيرجيو راموس والمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة إلى التمارين الثلاثاء، في صورة أثلجت قلوب عشاق الفريق على الرغم من أنهما لم يشاركا في التمارين الجماعية بخلاف البرازيلي إيدر ميليتاو.

من جهته يلعب برشلونة الثاني بنفس عدد نقاط ريال (53 نقطة) أمام مضيفه أوساسونا الثاني عشر، السبت بمعنويات عالية بعد «ريمونتادا» حققها لاعبو المدرب الهولندي رونالد كومان أمام إشبيلية في نصف نهائي الكأس المحلية.

قلب النادي الكاتالوني تخلفه في الذهاب 2-0 إلى فوز 3-0 بعد التمديد إيابا، وتأهل إلى المباراة النهائية، حيث سيلاقي أتلتيك بلباو.

وألحق برشلونة بالنادي الاندلسي خسارة هي الثانية في أقل من أسبوع، بعدما كان تغلب عليه في الدوري بهدفين نظيفين في المرحلة 25.