رأس صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة -عبر الإتصال المرئي- اليوم الاجتماع الأول للهيئة الاستشارية الصحية بالمنطقة.

واطّلع سموه على أهداف الهيئة الساعية إلى تحسين وتطوير أداء القطاع الصحي العام والخاص وجلب الاستثمار الصحي للمنطقة مما يؤسس لخدمات صحية مميزة تسهم في تطوير أداء القطاع الصحي وتعزّز من طرح المبادرات والاقتراحات التي من شأنها تطوير الخدمات الطبية وتسهيل إجراءاتها، متمنياً للجميع التوفيق والسداد والخروج بتوصيات مهمة تهدف إلى نجاح أعمال الهيئة.

ونوه سمو أمير المنطقة بالدعم المتواصل من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- للقطاع الصحي خاصة خلال جائحة كورونا.

وأعلن اختيار الدكتور عصام بن سعد الغامدي أميناً للهيئة الاستشارية الصحية بالمنطقة, متمنياً له التوفيق.

كما أعلن الأمير حسام بن سعود إطلاق منصة التطوع للممارسين الصحيين من أبناء وبنات منطقة الباحة للعمل في مستشفيات المنطقة وبإشراف من إمارة المنطقة بالتعاون مع الشؤون الصحية بالمنطقة.

وحث سموه أمين الهيئة والأعضاء على بذل مزيد من الجهود في عدد من الملفات المهمة لتطوير القطاع الصحي بالمنطقة، مؤكداً أن جميع ما يقدمونه من رؤى واقتراحات ومبادرات واستشارات ستكون محل اهتمامه، وذلك بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030 .

من جانبه أشار الدكتور الغامدي إلى أن الهيئة تعيش تحدياً كبيراً يتواءم مع طموحات سمو أمير المنطقة، مؤكداً أنه هو وجميع الأعضاء سيبذلون قصارى جهودهم في خدمة المنطقة, مقدمين الشكر لسمو أمير المنطقة على اعتماد (منصة التطوع للممارسين الصحيين) التي سيستفيد المواطنون من خدماتها ، مع إسهامها في حضور الأطباء والاستشاريين - من جميع أنحاء المملكة - إلى عيادات المستشفيات وفق جدول زمني بالتنسيق مع مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة.