أكدت مصادر طبية فلسطينية الأحد مقتل ثلاثة صيادين كانوا على متن قارب صيد في البحر الأبيض المتوسط قبالة خانيونس جنوب قطاع غزة في انفجار لم تعرف أسبابه بعد. وقال أطباء في مستشفى ناصر في خانيونس إن ثلاثة جثث لصيادين وصلت إلى المستشفى صباح الأحد. من جانبه، أكد نقيب الصيادين الفلسطينيين في قطاع غزة نزار عياش «استشهاد ثلاثة صيادين في بحر خانيونس جنوب القطاع». وقال عياش إنهم قضوا «إثر سقوط قذيفة مجهولة المصدر على قاربهم». وفي الوقت الذي لم تعلن أي جهة رسمية فلسطينية بعد أي تفاصيل إضافية عن الحادث، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في حكومة حماس إياد البزم إن الوزارة تحقق في «حادثة استشهاد ثلاثة صيادين». من جهته، أكد الجيش الإسرائيلي في بيان عدم مسؤولية إسرائيل عن الحادثة. وقال بيان للمتحدث باسم الجيش «نوضح أن قوات جيش الدفاع لم تطلق نيرانها بأي شكل صباح اليوم حيث تشير المعطيات لدينا أن سبب الانفجار داخلي».

ويعيش في قطاع غزة الذي تفرض عليه إسرائيل حصارا مشددا برا وبحرا وجوا منذ نحو 14 عاما، نحو مليوني شخص، قرابة ثلثيهم من اللاجئين.