وصف رئيس رابطة طب الطوارئ البحرينية الدكتور صلاح الغانم، البرامج التدريبية التي تنفذها السعودية في مجال الكوارث الطبية تحت إشراف الطبيب السعودي الدكتور خالد الأحمدي المدير الإقليمي لبرنامج الكلية الأمريكية للجراحين في السعودية بأنها «ملهمة».

وعن كيفية الاستفادة من الدورات والتجارب السعودية في إدارة الكوارث الطبية واستقطاب البرنامج في البحرين مضى قائلاً:

«هذه الدورات تعتبر من أفضل البرامج التدريبية في مجال الكوارث الطبية وهو برنامج مرخص دوليًا وترجع ملكيته للكلية الأمريكية للجراحين وتم تأسيسها في المملكة العربية السعودية في عام ٢٠١٢ تحت إشراف الدكتور خالد الأحمدي والذي كان له دور كبير في إنجاح البرنامج، ونظرًا للثناء الكبير على هذه الدورات من قبل الاستشاريين في المملكة أبدى المسؤولون لدينا بمستشفى قوة دفاع البحرين بمدينة الرفاع وعلى رأسهم اللواء بروفيسور خالد بن علي آل خليفة قائد الخدمات الطبية الملكية رغبتهم في الاستفادة من هذه التجربة في تدريب الكفاءات، وشارك في الدورة العديد من الأطباء المدنيين والعسكريين وكذلك التمريض وأخصائيي الإسعافات الأولية وبعض الإداريين».

وحول الفائدة من البرنامج والخطة المستقبلية للارتقاء بفعالية الاستجابة للكوارث قال: «جميع الزملاء على علم بنوعية وأهمية هذه الدورة ولكن أثناء التدريب لمسنا مدى فعالية البرنامج في تبسيط مبادئ الاستجابة للكوارث بشكل عملي يضمن استيعاب خطط الاستعداد والتنسيق والاستجابة السريعة».

وخلص الدكتور الغانم إلى القول إلى أن البرنامج أضاف الكثير من المهارات الأساسية للاستجابة ورفع الوعي لدى الممارسين الصحيين عن مراحل الاستجابة للكوارث وأهمية إتقان المهام الأساسية لكل فرد.