تفاعلت الشؤون الصحية بالطائف مع ماطرحته « المدينة» في وقت سابق عن قصر الأفراح الذي تمتلكه الصحة، حيث قررت الاستفادة من المبنى بعد تأهيله لنقل المختبرات وبنك الدم المركزي الى الموقع .

واعلنت الشؤون الصحية رسميا عن منافسة عامة لانشاء المشروع الجديد ..وكانت « المدينة» قد نشرت تحت عنوان»الموقع مهجور.. وفاتورة المباني المستأجرة تفوق 7 ملايين.. صحة الطائف تشتري قصر أفراح بـ18 مليوناً وتغلقه لسنوات» ، فقد دفعت الشؤون الصحية في الطائف مبلغًا تجاوز 18 مليون ريال قبل سنوات لشراء «قصر أفراح» بمساحة 6700 متر تقريبًا تمهيدًا لافتتاح مركز صحي في حي الحلقة الشرقية إلا أن الموقع بقي مهجورًا طوال هذه الفترة، ومرت السنوات دون أي بادرة أمل توحي بقرب افتتاح المركز وأصبح هذا القصر الحكومي مهملاً من قبل الشؤون الصحية، إهمال تتحدث عنه حتى اللوحة الخارجية التي استمرت كما هي كقصر أفراح تجاري دون أن يتم نزعها وكتابة ما يشير إلى أن هذا المكان أصبح حكوميًا، إضافة إلى أهمية الحفاظ عليه كممتلكات حكومية يجب العناية بها وحمايتها من التلف والتدمير أو سوء الاستخدام من قبل أي عصابات إجرامية، كما أنه من الأهمية بمكان وضع لوحات تشير إلى أن هذا القصر حكومي منعًا للشائعات وحفاظًا على الممتلكات العامة.

وكان من الممكن الاستفادة من هذا الموقع كمقر لبعض الإدارات من أجل الحفاظ على المكان، وأيضًا التقليل من الهدر المالي خصوصًا أن القصر أصبح مهملاً كما أصبح حديث المجتمع بقيمته العالية، وعدم استفادة الشؤون الصحية منه حتى الآن بالرغم من تعاقب المسؤولين والوقوف عليه من قبل الإدارات المختصة طيلة السنوات الماضية، وقد يستغله البعض بشكل غير مناسب في ظل الإهمال المستمر منذ سنوات..

تجدر الإشارة إلى أن هناك 10مبان مستأجرة للشؤون الصحية في مواقع مختلفة من أحياء الطائف ولديها 3مبان ضخمة يمكن الاستفادة منها هي (قصر الأفراح، عمارة حسان بن ثابت..مبنى الوحدة الصحية في شارع سعود.

الصحة.. تم طرح المشروع في منافسة

اكدت مصادر مطلعة انه تم العمل على تخطيط المكان والاستفادة منها فيما يخدم القطاع الصحي,وسيتم نقل المختبرات وبنك الدم الى المقر الجديد,وقد تم طرح المشروع في منافسة عامة لإعادة التأهيل والتجهيز..