أكدت السلطات البريطانية بالسماح لحضور الجماهير لنهائي كأس الاتحاد الإنجليزي المقرر يوم 15 مايو القادم وقبل يومين من بدء السماح بحضور 10 آلاف مشجع في عدة تظاهرات رياضية.

ورغم أن موعد نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم جاء متقدما بـ48 ساعة على موعد بداية اختبار حضور الجماهير للتظاهرات الرياضية، فإن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم ضغط من أجل منح المباراة النهائية فرصة الاستفادة من حضور جماهيري في ويمبلي.

وقال وزير الثقافة البريطاني أوليفر دودن حول تجربة عودة الجماهير في عدة منافسات رياضية: ”ستكون هذه الأحداث الرياضية التجريبية حاسمة في إيجاد طريقة لإعادة الجماهير والمعجبين بأمان ودون تباعد اجتماعي. نسترشد بخبراء علميين وطبيين لكننا سنعمل بجد لتحقيق ذلك“.

وأضاف وزير الثقافة البريطاني: ”نريد أن يكون الناس قادرين على الاستمتاع بما يحبون مرة أخرى والتأكد من أن إحدى الصناعات النامية لدينا تقف على قدميها من جديد. نرغب في تحقيق خطوة مهمة نحو صيف آمن ومميز نحلم به، وأنا أركز بشكل كامل على تحقيقه“.

وكان بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني، قد أعلن أن كافة أنواع منع التجمعات ستنتهي يوم 21 يونيو القادم، ما يسمح بإجراء مباريات أمم أوروبا في إنجلترا بحضور حوالي 90 ألف مشجع على ويمبلي.