تمكن الطالب أنس بن فواز عرفات (15 عامًا) والذي يدرس بالصف الثاني الثانوي في الرياض من ابتكار نظام لزيادة إنتاج الطاقة المتجددة والنظيفة باستخدام طريقتين لإنتاج الكهرباء، حيث يهدف إلى إنتاج طاقة متجددة وصديقة للبيئة.

وقال أنس لـ «المدينة»: خطرت لي فكرة المشروع بعد ملاحظة أن السعودية غنية بالطاقة الحرارية المهدرة بالإضافة إلى زيادة التلوث البيئي... فعملت على تأسيس نظام يعمل على استخدام الطاقة الحرارية بدمج طريقتين لإنتاج الكهرباء لزيادة إنتاج الطاقة النظيفة والمتجددة ويمكن استخدام النظام بطرق عدة من استخدامات الكهرباء في حياتنا اليومية.

وأضاف أن مميزات الابتكار اختصار الجهد والوقت، وسهولة استخدامه، وتكلفته منخفضة، ومكوناته آمنة، فضلاً عن استخدامه بعدة استخدامات.

وأوضح أن المشروع حصل على المركز السادس في مسابقة إبداع وجائزة دولية خاصة في منافسات على مستوى المملكة في معرض إبداع للعلوم والهندسة الذي أقيم برعاية الأمير خالد الفيصل.. وأشار إلى أني ترشحت لورشة آيسف على مستوى العالم لعام ٢٠٢١..

-وقال أنس نصيحة لكل الشباب السعودي أن لدينا مواهب تؤهلنا لنجاح المشروع طالما نؤمن بها ولا بد من الإبداع في الأداء، فمن الممكن للشباب السعودي أن ينجز الكثير وينجح في مشروعاته على مستوى محلي وعالمي.