استحدثت لائحة مرافق الإيواء السياحي الجديدة أصنافًا جديدة من فنادق «الكبائن» و»البوتيك» وفنادق ومنتجعات «الاستشفاء» بفئات تصل حتى 6 نجوم، بهدف أنعاش القطاع وزيادة المنافسة وجلب الأستثمارات العالمية للسوق المحلي.. وأوضحت وزارة السياحة أن اللائحة الجديدة تضمنت التعديلات في مرافق الإيواء السياحي، تشمل تطوير واختصار إجراءات التراخيص والتصنيف في تلك مرافق القطاع، ومنح المنشآت مهلة مدتها 180 يومًا للحصول على التصنيف، وإمكانية تقديم طلب التصنيف فور إصدار الترخيص، كما شملت تعديل مدة الترخيص والتصنيف لتكون سنة بدلًا من 3 سنوات، بجانب التجديد التلقائي للترخيص والتصنيف، واختصار المدة الزمنية لاستخراجه من الوزارة، فضلًا عن تحديث الاشتراطات الواردة في اللائحة لتكون أكثر وضوحًا. وشملت المزايا أيضًا تطوير آليات الرقابة واستخدام التقنية لتتأكد من جودة الخدمات، والتواصل مع مشغلي المنشآت لضمان الالتزام بالاشتراطات والمتطلبات)، بجانب تطوير آليات التعامل مع شكاوى النزلاء والسياح.. وجاءت هذه اللائحة الجديدة والمعدلة لمرافق الإيواء السياحي بموافقة وزير السياحة، أحمد بن عقيل الخطيب، التي تهدف إلى تنظيم ممارسة تشغيل مرافق الإيواء السياحي، وتحديد إجراءات وشروط الحصول على الرخصة وشهادة التصنيف، والالتزامات المستمرة الواجب اتباعها، بالإضافة إلى إجراءات الرقابة والتفتيش والشكاوى.. ووفقًا للائحة يُحظر على أي شخص ممارسة نشاط تشغيل مرافق الإيواء السياحي ما لم يكن مرخصًا له.. كما حددت اللائحة عددًا من الشروط الواجب توافرها لطالب الرخصة، ومنها أن يكون سعودي الجنسية، وألا يكون قد حكم عليه في جريمة مخلفة بالشرف، وألا يكون قد سبق صدور قرار بإلغاء الرخصة ضد مقدم الطلب.. ويجوز لمرفق الإيواء السياحي أن يشترك مع مرفق إيواء سياحي آخر أو أكثر في الخدمات والمرافق الأخرى. ويتعين على المرخص له التقدم للوزارة بطلب تجديد الرخصة خلال 30 يومًا قبل انتهاء الرخصة.