شن المدير العام السابق لنادي يوفنتوس، لوتشيانو موجي، هجوما عنيفا على البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم وهداف الفريق، بعد الإشارات التي وجهها "الدون" لمنتقديه خلال مباراة كالياري.

وتعرض رونالدو لانتقادات لاذعة من قبل وسائل الإعلام الإيطالية منتصف الأسبوع الماضي، بعد إقصاء فريقه يوفنتوس من الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، حيث فشل اليوفي في تجاوز بورتو البرتغالي، ليودع المسابقة القارية التي جاء رونالدو ليعيدها إلى خزائنه.

والتزم رونالدو الصمت حيال الانتقادات، وانتظر حتى مواجهة كالياري التي أقيمت يوم الأحد الماضي، ليرد من داخل الملعب، بتسجيله ثلاثة أهداف.