ربما يبدو العنوان غريباً أو غير مصدق للوهلة الأولى، ولكن هناك معدات تعدنا بهذا الأمر، فالمعدة الواحدة يمكنها أن تردم حفرة كاملة في خمس دقائق مع استجابة سريعة من أمانة محافظة جدة للحالات الطارئة، فبالتأكيد ستتغير نظرتُك للأمور.

في لقاء "المدينة" مع المهندس فهد آل فهد مدير إدارة صيانة الطرق في أمانة محافظة جدة، شرح المعدات التي أستوردت حديثاً وأنها تتولى المهمة كلها وتضع كل المواد وبأقل تدخل بشري ممكن، فالسائق يملك التحكم في المعدة بالكامل من داخل السيارة ليردم الحفرة المبلغ عنها بسرعة واحترافية.

وأضاف آل فهد أن الأمانة تستجيب بشكل طارئ لبلاغات الحفر الكبيرة في الشوارع الحيوية وترسل المعدة لتردمها في الحال كما حدث أثناء اللقاء، فلقد تلقت الأمانة بلاغًا بوجود خمس حفر في أحد شوارع جدة فتمت الاستجابة على الفور، وتحركت المعدة لردم الحفر التي لم تستغرق عملية ردمها أكثر من نصف ساعة، وأكد آل فهد أن هذا الحل يعتبر مؤقتا لهذا الشارع حيث سيتم تطويره وإعادة رصفه بالكامل في القريب العاجل.

ويبقى السؤال.. بهذا المعدل وبهذه السرعة في الاستجابة قد نرى مدينة جدة بالكامل بدون حفر في القريب العاجل، فهل تنجح هذه المعدات في أن ترحم السيارات وتنقذ الشوارع خلال وقت قياسي؟