أدان الاتحاد الأوروبي الأوروبي، اليوم السبت، هجوم الميليشيات الحوثية بطائرات مسيرة على مصفاة لتكرير النفط في الرياض.

وشدد في بيان على ضرورة توقف تلك الهجمات والاعتداءات في الحال. كما أكد أن التصعيد المستمر من قبل الميليشيات الحوثية في اليمن وحوله يقوض جهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة. من جهتها، أعلنت وزارة الخارجية الروسية في وقت سابق اليوم، أن "موسكو تدين بشدة الهجوم الحوثي، وتدعو إلى الالتزام الصارم بأحكام القانون الدولي الإنساني والتخلي فوراً عن العمليات العسكرية التي تؤدي إلى تدمير البنى التحتية المدنية".

بدورها، أدانت الولايات المتحدة أمس الهجوم، مشددة على أنه استهداف ومحاولات عرقلة لإمدادات الطاقة الدولية. أتى ذلك، بعد أن أعلنت وزارة الطاقة السعودية، أمس الجمعة، تعرُّض مصفاة الرياض لاعتداء إرهابي بطائرات مُسيّرة، شاجبة تلك الأعمال التخريبية التي تستهدف أمن إمدادات الطاقة. وأوضح مصدر مسؤول في الوزارة، أنه عند الساعة السادسة وخمس دقائق من صباح الجمعة بالتوقيت المحلي تعرضت مصفاة تكرير البترول في الرياض لاعتداءٍ بطائراتٍ مُسيّرةٍ، ونجم عن الهجوم حريق تمت السيطرة عليه، ولم تترتب على الاعتداء إصابات أو وفيات، كما لم تتأثر إمدادات البترول ومشتقاته"، بحسب ما نقلت أمس وكالة الأنباء السعودية.