سيطر الجيش اليمني على مواقع إستراتيجية في تعز، حيث حقق تقدمًا مهمًا بتحرير عدد من المرتفعات الجبلية في جبهة الشقب جنوب شرق المدينة، وكبد المليشيات الحوثية الموالية لايران خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات العسكرية واستعاد أسلحة منها مدفع 120 وبي 10 .

و قال الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني اليمني العميد عبده مجلي إن قوات الجيش استكملت تحرير منطقة الكدحة بالكامل غرب محافظة تعز، وما تزال المعارك مستمرة بعد تقدم الجيش إلى جبل غباري المطل على منطقة البرح، وبين ان العمليات القتالية الهجومية التي شهدتها جبهات جبل مراد والجدعان والمخدرة وصرواح وجبل هيلان والمشجح والكسارة، بإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية، أثمرت انتصارات وتقدمات ومكاسب على الأرض،مشيرا الى إن معارك مأرب أفقدت المليشيات الحوثية قدرتها على التقدم والقيادة والسيطرة وتحقيق أهدافها.

من جهته أعلن اللواء سلطان بن علي العرادة محافظ مأرب، أن أعداداً كبيرة من قتلى ميليشيات الحوثي معظمهم قضوا في جبهات مأرب تسبب في عجز المستشفيات في صنعاء عن استيعاب المرضى العاديين، فيما نشرت وكالة الانباء السعودية تسجيل فيديو يظهر «إحباط محاولة المليشيا الحوثية التقدم باتجاه مأرب في الكسارة، والتصدي لها من قبل الجيش الوطني اليمني والقبائل بدعم من تحالف دعم الشرعية في اليمن وقواته الجوية»وذكرت أنه «تم القضاء على أرتال المليشيا الحوثية وتدمير معداتها العسكرية واصطياد بعض الدبابات وإلحاق خسائر كبيرة في صفوف عناصرها الإرهابية».

وفى سياق متصل أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن اعتراض وتدمير مسيرة مفخخة أطلقتها مليشيات الحوثي تجاه خميس مشيط، في المملكة، وأضاف أن المليشيات المدعومة من إيران مستمرة بمحاولات استهداف المدنيين، كما شدد على أنه يتخذ كافة الإجراءات العملياتية لحماية المدنيين من الاعتداءات الإرهابية.