كشف البيت الأبيض عن سبب سقوط الرئيس الأميركي جو بادين،3 مرات متتالية، أثناء صعوده درجات السلم المؤدي إلى طائرة "إير فورس ون"، المتجهة إلى أتلانتا من جوينت بيس أندروز في ماريلاند.

وألقت كارين جان بيير، نائب المتحدث باسم البيت الأبيض، باللوم في هذه "السقطات" على الطقس الذي كان عاصفا، إذ كانت الرياح قوية للغاية.

وأضافت كارين في حديثها للصحفيين: "الجو عاصف للغاية، وصعدت الطائرة بصعوبة" صحة الرئيس جيدة ولا إصابات".

وردا على سؤال عما إذا كان طبيبا قد فحص بايدن، أوضحت كارين: "كل ما يمكنني قوله إنه بخير، ويواصل أعماله كالمعتاد".

ولا يعد بايدن السياسي الأمريكي الوحيد الذي تعثر أثناء صعوده سلم الطائرة، إذ سبق أن تعثر مايك بنس، نائب الرئيس السابق، على درج الطائرة الرئاسية في يونيو الماضي.

وفي ذات الشهر أيضا، رصدت الكاميرات الرئيس السابق دونالد ترامب وهو يسير "بحذر" عند منحدر بالأكاديمية العسكرية الأمريكية في ويست بوينت، وقد علّق وقتها بالقول إن تعثره، إن حدث، سيكون محل استغلال وسائل الإعلام.