خرج فريق الاتحاد من مباراة الرائد بالتعادل 1 / 1 ، وهي نتيجة مقبولة، نظراً للظروف التي واجهت العميد في هذه المباراة، التي أدخلت الفريق في ازمة حقيقية خلال المرحلة المقبلة .

ففي الوقت التي بدأت تستعد فيه جماهير العميد، دخول الفريق في منافسة مباشرة على الصدارة، حيث يحتل حالياً المركز الثالث برصيد 42، جاءت الظروف لتتكالب عليه قبل المواجهة المهمة امام الهلال، عقب فترة توقف الدوري يوم 8 أبريل المقبل.

أزمة الاتحاد ستكون في غياب ثنائي قلب الدفاع أحمد حجازي وزياد الصحفي ، فضلاً عن استمرار غياب مهند الشنقيطي ، بسبب الإصابة التي تعرض لها في مباراة الفتح في الجولة الـ23.

وسوف يغيب حجازي، بعد أن نال بطاقة حمراء في الدقيقة 37 من مباراة الرائد أمس الأول ، بينما سيغيب زياد لتراكم البطاقات الصفراء، بعد ان نال بطاقة صفراء في المباراة نفسها.

ازمة الاتحاد لن تقف عند خط الدفاع فقط، بل سوف تطال الهجوم، فمازالت الامور غير واضحة بالنسبة لعبدالرحمن العبود، أحد أهم مفاتيح الفريق الهجومية في الوقت الحالي، كما ان جاري رودريجيز العائد للتو للمباريات بعد توقف طويل، لن يكون اللاعب في أحسن حالاته .

من جهته منح الجاز الفني للفريق الاتحادي بقيادة فابيو كاريلي لاعبي الاتحاد إجازة من التدريبات لمدة أربعة أيام ، بمناسبة توقف الدوري لأيام الفيفا، على ان يعود الفريق للتدريبات يوم الخميس المقبل.