وقعت الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن"، مذكرة تفاهم مع الشركة السعودية للنقل الجماعي "سابتكو" لتطوير خدمات النقل الترددي والتشاركي والنقل الخاص والخدمات المساندة في المدن الصناعية.

وأكد الرئيس التنفيذي للهيئة المهندس خالد بن محمد السالم، أن إستراتيجية "مدن" لتمكين الصناعة والمساهمة في زيادة المحتوى المحلي تعمل على تأسيس بيئة استثمارية متكاملة، وتهيئ لمجتمع صناعي مستدام يتميز بتوافر جميع المنتجات والخدمات الداعمة لتعظيم دور شركاؤنا بالقطاع الخاص في الناتج المحلي الإجمالي، وهو ما يتسق مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 والمبادرات الموكلة لـ "مدن" في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية "ندلب".

وبين أن مذكرة التفاهم ستعزز القطاع اللوجستي بمزيد من الخدمات المُكملة والمُيسّرة للعمليات الإنتاجية والتشغيلية بالمدن الصناعية، حيث ستكون البداية كمرحلة تجريبية في المدن الصناعية الأولى والثانية والثالثة بالدمام بالإضافة إلى المدينة الصناعية بالأحساء.

وأفاد أن المستهدف هو توفير خدمات النقل الترددي والتشاركي والنقل الخاص والخدمات المساندة لذلك وفق المعايير المعتمدة للأمن والسلامة والجودة بحيث تشمل جميع الفئات من العاملين والموظفين بالمدن الصناعية.

وأوضح أن هذه المذكرة تعد الثانية خلال فترة لا تتعدى 5 أشهر، حيث وقعت "مدن" خلال شهر نوفمبر الماضي، مذكرة تفاهم مع شركة تطوير لخدمات النقل التعليمي لدعم المدن الصناعية بوسائل نقل آمنة وموثوقة وفق معايير الأمن والسلامة والجودة المعتمدة، وتراعي البعد الاجتماعي للفئات المستهدفة والمستفيدين من خدمات النقل، وذلك لجعل سوق العمل بالقطاع الصناعي أكثر جذباً أمام أبناء وبنات الوطن، ومن ثم تحقيق الاستقرار الوظيفي وتقليص معدلات التسرّب مع توفير فرص عمل مستدامة لجميع الفئات.

من جانبه، أوضح معالي رئيس مجلس الإدارة للشركة السعودية للنقل الجماعي "سابتكو" المهندس خالد بن صالح المديفر أن المذكرة تؤكد على أهمية الشراكة مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" كونها البيئة الحاضنة للصناعة في المملكة ولما تتمتع به من توسع مستمر يجعل من توفير خدمات النقل لمنسوبيها ضرورة لها في مختلف مدنها المتعددة.

وأكد أن "سابتكو" ملتزمة بتقديم أرقى حلول وخدمات النقل المتنوعة والمتجددة التي يتطلع إليها شركاؤنا من خلال تطوير مفهوم التنقل بأسلوب عصري وحديث وذلك عبر تقديم خدمات رقمية مرنة يسهل الحصول عليها بإطلاق خدمات النقل التشاركي وخدمات مركبات ذاتية القيادة وفق إستراتيجية من شأنها مواكبة رؤية المملكة 2030، حيث أطلقت "سابتكو" مؤخراً خدمة النقل التشاركي "ركاب" وهي عبارة عن خدمة مبتكرة للتنقل داخل المدن بمفهوم تشاركي جديد ومتطور عبر مركبات مجهزة بأحدث تقنيات الراحة والأمان، تُقدم خدمة "ركاب" مركبة تحت الطلب عبر تطبيق للأجهزة الذكية، يتميز بالمرونة والسهولة في الاستخدام، كما تطوّر الخدمة من تجارب العملاء ، وتعزز من قيمة التنقل الآمن والتواصل بين المجتمع، من خلال التنقل التشاركي في الرحلة، في حين تضيف المزيد من الموثوقية من خلال تتبع مسار المركبة، وضمان وصول الركاب إلى وجهتهم بأمان.

وبيّن أن "سابتكو" توفر مجموعة من الأنظمة المتكاملة لتقديم خدمات النقل لعملائها تتصف بالأمان والكفاءة وبشكل يدعم الحفاظ على البيئة. كما تحافظ على مكانتها الرائدة في مجال خدمات النقل وتلتزم بتقديم أفضل الخدمات بما يحقق أعلى مستويات الجودة لجميع مخرجات عملياتها المختلفة ومطابقتها مع مقاييس الجودة العالمية، واستخدام الطرق والأساليب الوقائية بغرض تحسين جودة الخدمات وزيادة فاعلية الأداء .

وتهتم "مدن" منذ انطلاقتها عام 2001 م بتطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات، إذ تشرف اليوم على 36 مدينة صناعية قائمة وتحت التطوير في مختلف مناطق المملكة، إضافة إلى إشرافها على المجمعات والمدن الصناعية الخاصة، وتضم المدن الصناعية القائمة أكثر من 4 آلاف مصنع بين منتج وقائم وتحت الإنشاء والتأسيس.