جرى اليوم في العاصمة السودانية الخرطوم توقيع اتفاقية تأهيل وتجديد مقر الاتحاد السوداني، من الاتحاد العربي لكرة القدم, بحضور الأمين العام للاتحاد العربي، الدكتور رجاءالله السلمي ورئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم البروفيسور كمال شداد والأمين العام للاتحاد السوداني الدكتور حسن أبو جبل، والأمين المساعد للاتحاد العربي مبارك الضفيان.

وتأتي هذه الاتفاقية ضمن مبادرة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم لتجديد وتأهيل مبنى اتحاد الكرة السوداني, ضمن مبادرات الاتحاد العربي لدعم ومساندة الاتحادات العربية الأعضاء.

ونقل الأمين العام للاتحاد العربي لكرة القدم الدكتور رجاء الله السلمي تحيات صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس الاتحاد لرئيس وأعضاء الاتحاد السوداني ولرياضيي كرة القدم في جهورية السودان، مؤكداً أن "الاتحاد العربي حريص كل الحرص بدعم واهتمام ومتابعة دائمة من سمو رئيس مجلس الإدارة على تنمية وتطوير وازدهار رياضة كرة القدم في الوطن العربي ومتابعة شؤونها وشؤون الاتحادات العربية الأعضاء، بالإضافة إلى تنمية واستدامة مسابقات وبرامج وأنشطة الاتحاد المختلفة لتعم الفائدة الاتحادات العربية وأنديتها ومنتخباتها".

وأوضح السلمي أن الاتفاقية المبرمة مع الاتحاد السوداني تهدف إلى تأهيل مبنى الاتحاد السوداني وتجديده ليسهم في تأدية أعماله لخدمة رياضة كرة القدم وجميع منتسبيها في جمهورية السودان الشقيقة"، متمنياً التوفيق والنجاح للاتحاد السوداني ولأنديته ومنتخباته.

من جانبه، ثمن رئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم البروفيسور كمال شداد لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل اهتمام الاتحاد العربي بأحد أعرق اتحادات كرة القدم في الوطن العربي، مشيداً بما حظي به الاتحاد السوداني من دعم واهتمام منذ أن أقر سمو الأمير فيصل بن فهد تشييد وإنشاء هذا المبنى لافتاً النظر إلى ما قدمه معالي المستشار تركي آل الشيخ رئيس الاتحاد السابق من اهتمام وحرص يأتي امتداداً لمواقف المملكة التاريخية تجاه الرياضة السودانية وشبابها والتي لا تستغرب في ظل قيادة حكيمة من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده، ـ حفظهما الله ـ , متمنياً المزيد من التطور والازدهار للاتحاد العربي ولكرة القدم العربية".

ويُعد الاتحاد السوداني، ومقره في العاصمة الخرطوم، أحد الاتحادات العربية الـ 22 الأعضاء في الاتحاد العربي، إذ تأسس عام 1936 م ، وانضم إلى عضوية الاتحاد الدولي لكرة القدم عام 1948م ، ومن ثم إلى عضوية الاتحاد الأفريقي في عام 1957م ، وفي عام 1975م أصبح عضواً في الاتحاد العربي.