أشاد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبد العزيز السديس بجهود أصحاب الفضيلة أئمة المسجد الحرام والمسجد النبوي في إيصال رسالة الحرمين الشريفين وذلك خلال لقاء نظمته الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بمكتب معاليه بالمسجد الحرام بحضور عدد من أصحاب الفضيلة (عن بعد) .

ورحب معاليه بأئمة الحرمين الشريفين في بداية اللقاء وناقش عدد من الأمور التنظيمية المدرجة ضمن المهام والأعمال لشهر رمضان المبارك هذا العام في ظل الدعم السخي واللامحدود الذي يلقاه الحرمان الشريفان ومنظومة خدمات قاصديهما من القيادة الرشيدة والاهتمام المباشر من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان آل سعود -حفظهم الله- بمنظومة الخدمات المقدمة خلال موسمي رمضان والحج.

وأكد معاليه على عظم جهودهم في إيصال رسالة الدين الحنيف عبر سمات الشريعة الإسلامية الوسطية والمعتدلة والداعية إلى التسامح ونبذ التطرف والتمسك بمبادئ كتاب الله عز وجل وسنة أكرم المرسلين نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم - ومجابهة الأفكار المتطرفة من خلال إبراز الفِهم السليم للدين الإسلامي الحنيف في منابر الحرمين الشريفين.