أعلنت وزارة الخارجية بأن المملكة تقدر بالغاً وتدعم الجهود التي تبذلها جمهورية مصر العربية الشقيقة في التعامل بكفاءة عالية مع الحادث العرضي لجنوح إحدى السفن في قناة السويس.

وأعربت المملكة عن ثقتها البالغة في قدرة مصر على إنهاء أزمة السفينة الجانحة من واقع ما تزخر به من خبرات وإمكانات وكفاءات مميزة؛ فإن المملكة تعبر عن وقوفها مع الشقيقة مصر بكافة إمكانياتها للمساهمة بدعم الجهود المبذولة من السلطات المصرية للتعامل مع هذا الحادث وتبعاته وفقاً لما تقدره السلطات المصرية، وأكدت المملكة استمرار تواصلها مع الحكومة المصرية الشقيقة لهذا الغرض وبذل كل ما يمكن في مساعدة كافة السفن العالقة في البحر الأحمر.